×

بعد الهزائم.. الإمارات تسحب قوّاتها من المستنقع اليمني

وصف مراقبون للوضع اليمني الإمارات بالدولة التي لا يمكن الوثوق بأقوالها ولا أفعالها، فهي تمارس أكاذيب لا حدود لها، بعد أن أعلنت أخيرًا سحب قوّاتها من المستنقع اليمني، وأن لها أطماعًا في البلاد، فقد أنفقت الملايين لبناء كتائب أمنيّة لهذا الغرض، والمعركة سجال بين أدوات أبوظبي وقوات هادي.

 

وصف مراقبون للوضع اليمني الإمارات بالدولة التي لا يمكن الوثوق بأقوالها ولا أفعالها، فهي تمارس أكاذيب لا حدود لها، بعد أن أعلنت أخيرًا سحب قوّاتها من المستنقع اليمني، وأن لها أطماعًا في البلاد، فقد أنفقت الملايين لبناء كتائب أمنيّة لهذا الغرض، والمعركة سجال بين أدوات أبوظبي وقوات هادي.

وقد جنّدت الإمارات عشرات الآلاف من اليمنيين كمرتزقة ومليشيات تابعين لها، بعد أن بلغ عدد قتلاها في المعارك المئات، حيث شاركت بما يسمّى القوات المسلحة البرية وحرس الرئاسة والعمليات الخاصة بجميع وحداتها بأكثر من 15 ألف جندي في 15 قوة في مختلف مدن اليمن ومحافظاتها.

وزير النقل في الحكومة اليمنيّة المستقيلة صالح الجبواني من جانبه دعا إلى سحق ما سمّاه التمرد في عدن بالقوة معتبرًا أنّ الإمارات وميلشياتها في عدن هم من أفشلوا اتفاق الرياض، فقد منعت قوات هادي من دخول عدن تنفيذًا لاتفاق الرياض، واصفًا ما حدث بالانقلاب الذي تجاوز موضوع التمرد.



المواضیع ذات الصلة


  • مرحلة جديدة من المقاومة اليمنيّة للعدوان السعوديّ بمنظومات دفاع جوي حديثة
  • العدوان السعودي على اليمن يقتل الأبرياء ردًّا على الانتصار في معركة البنيان المرصوص
  • ردًّا على تصعيد العدوان السعوديّ على اليمن.. الجيش اليمنيّ يستهدف مناطق حسّاسة في السعوديّة
  • الجيش اليمني واللجان الشعبيّة ينجحون في التصدي لزحف للغزاة والمنافقين
  • القوة الصاروخيّة اليمنيّة تطلق صاروخًا باليستيًّا على تجمّعات لتحالف العدوان السعودي غرب حيران
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *