×

المحاكم الخليفيّة غير الشرعيّة تصدر أحكامًا جائرة تصل إلى المؤبّد على خلفيّة سياسيّة

أيّدت محاكم النظام الخليفيّ غير الشرعيّة يوم الإثنين 27 يناير/ كانون الثاني 2020 أحكامًا بسجن 4 شبّان بين سنة و3 سنوات على خلفيّة سياسيّة.

 

أيّدت محاكم النظام الخليفيّ غير الشرعيّة يوم الإثنين 27 يناير/ كانون الثاني 2020 أحكامًا بسجن 4 شبّان بين سنة و3 سنوات على خلفيّة سياسيّة.

وكانت المحكمة الفاقدة للشرعيّة قد اتهمت الشبّان الأربعة بوضع هياكل محاكية لأشكال المتفجّرات تنفيذًا لعمل «إرهابيّ» وفق ادّعائها، وحكمت بالسجن سنة على 3 منهم، و3 سنوات على الرابع، كما أيّدت حكم المؤبّد على الشاب وجيه موسى القمر.

هذا وأفادت شبكة الدراز أنّه تمّ اليوم الثلاثاء 28 يناير/ كانون الثاني 2020 إصدار أحكام تراوحت بين 3 و15 سنة على 8 معتقلين من أبناء البلدة على خلفيّة قضايا سياسيّة، والمعتقلون الذين من بينهم فتية هم: حسين عادل ربيع (15 سنة مع غرامة 100 ألف دينار)، حسين علي مهدي (15 سنة)، السيد مرتضى السيد صادق (7 سنوات)، محمد عبد الحسين عيد (3 سنوات)، علي محمود (10 سنوات)، علي عادل الشهابي (3 سنوات)، حسين محمد صالح أحمد (5 سنوات)، قاسم أحمد مرزوق (3 سنوات).

شبكة النويدرات ذكرت من جهتها أنّ هذه المحاكم غير الشرعيّة قد أصدرت حكم بالسجن 15 عامًا على المعتقل «أحمد مرهون».

وكان ائتلاف 14 فبراير قد أكّد أنّ القضاء الخليفيّ «أداة إرهابيّة» بيد النظام الفاقد للشرعيّة وأحكامه جائرة لا تساوي الحبر الذي كتبت به، وخاصّة أنّ النظام قد سخّره لتنفيذ جرائمه الإرهابيّة بحقّ المعارضين السياسيّين، ضمن أدوات القمع الإرهابيّة، فكلّ أحكامه جاهزة وفق ما يناسب مصلحته ويحقّق انتقامه من المواطنين الأصلاء



المواضیع ذات الصلة


  • حرمان المعتقل الفدائيّ «أسامة الصغير» من حقّه في الزيارة
  • الكيان الخليفيّ يبرّر اعتقال الأطفال بحجج أقبح من ذنب
  • تجديد حبس «خطيب حسينيّ» للمرّة الثانية لمدّة 15 يومًا
  • التحقيق مع «الحاج صمود» حول زيارته أضرحة الشهداء
  • الكيان الخليفيّ يصعّد سياسته القمعيّة بحقّ معتقلي الرأي وبخاصّة المرضى
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *