×

الجهاد الإسلاميّ: العرب باتوا وسطاء بين فلسطين والاحتلال بدلًا من وقوفهم معنا

أعرب عضو المكتب السياسي في حركة الجهاد الاسلامي الأستاذ خالد البطش عن أسفه من أنّ العرب باتوا يعملون وسطاء بين فلسطين والاحتلال بدلًا من أن يكونوا طرفًا في هذا الصراع، داعيًا إلى تحويل الضفة الغربية المحتلة وغزة والقدس لساحات انتفاضة في مواجهة الاحتلال.

 

أعرب عضو المكتب السياسي في حركة الجهاد الاسلامي الأستاذ خالد البطش عن أسفه من أنّ العرب باتوا يعملون وسطاء بين فلسطين والاحتلال بدلًا من أن يكونوا طرفًا في هذا الصراع، داعيًا إلى تحويل الضفة الغربية المحتلة وغزة والقدس لساحات انتفاضة في مواجهة الاحتلال.

وطالب البطش في كلمة خلال فعاليّة “القدس لنا وسنحميها بدمائنا” الجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي بوقف التنسيق مع العدو الأمريكيّ والصهيونيّ، مؤكّدًا أنّ الشعب الفلسطينيّ سيوصل رسالته برفض القرارات الأمريكيّة، وعدم السماح بتمريرها، وضرورة توحيد كلّ الجهود لمواجهة المشروع الصهيونيّ بسلب القدس وأراضي الضفة المحتلة.



المواضیع ذات الصلة


  • ردًّا على عمالة الطاغية الخليفيّ ممثل المتصهينين العرب.. الفلسطينيّون يحرقون صوره
  • ائتلاف 14 فبراير: هرولة الخليفيّ إلى التطبيع مع الصهاينة تعزّز قناعة شعبنا بضرورة زواله معهم
  • أمين سرّ المكتب الإعلامي لحركة الجهاد الإسلامي «الحاج محمد رشيد»: نحيي كفاح الشعب البحرانيّ ضدّ التطبيع
  • ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان الأستاذ «إحسان عطايا»: بوركت جهود شباب البحرين في رفضهم التطبيع
  • ائتلاف ثورة 14 فبراير يهنّئ أهالي غزّة وصنعاء على انتصاراتهم وصمودهم
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *