×

النظامان الخليفيّ والسعوديّ ينفذان أجندات صهيو-أمريكيّة برفضهما فتح سجّلات تعازٍ في السفارات العراقيّة

تنفيذًا لأجندات صهيوأميركيّة، رفض النظامان الخليفي والسعودي العميلان فتح سجلّات للتعزية في السفارات العراقيّة، بمناسبة استشهاد نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس.

 

تنفيذًا لأجندات صهيوأميركيّة، رفض النظامان الخليفي والسعودي العميلان فتح سجلّات للتعزية في السفارات العراقيّة، بمناسبة استشهاد نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس.

فيما قامت الكثير من الدول بفتح أبواب التعازي للمواطنين ليعبّروا عن حزنهم تجاه الشعب العراقي الجريح المحتل، وخرجت الكثير من التظاهرات الشعبية في مختلف البلدان للتنديد بجريمة اغتيال القادة.

وكان حمد آل خليفة قد أرسل للملك سلمان رسالة يعرب فيها عن خوفه من الغضب الإيرانيّ؛ لأنّهما سهَّلا إنشاء قواعد أمريكيّة في البلدين بالرغم من الرفض الشعبيّ.



المواضیع ذات الصلة


  • دعوات إلى المشاركة بحملة تغريد «أوقفوا التعذيب في البحرين»
  • النظام الخليفيّ يؤيّد حكمَي إعدام في يوم واحد
  • النظام الخليفي يبدد أموال البحرين على الأسلحة ويعتزم فرض التقشف على الشعب
  • النظام السعوديّ يعتقل أردنيّين وفلسطينيّين تنفيذًا لأوامر صهيونيّة
  • النظام السعوديّ يعرقل مشاركة إيران في اجتماعات منظّمة العمل الإسلاميّ لمناقشة صفقة القرن
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *