×

إعلان التأهب لـ«عيد الشهداء» عبر تصعيد الحراك الثوريّ

بدأ ثوّار البحرين بتصعيد الحراك الثوريّ مع بداية شهر ديسمبر 2019؛ تأهّبًا لعيد الشهداء في السابع عشر منه.

 

بدأ ثوّار البحرين بتصعيد الحراك الثوريّ مع بداية شهر ديسمبر 2019؛ تأهّبًا لعيد الشهداء في السابع عشر منه.

ففي بلدتي النويدرات والدراز خطّوا الشوارع باسم الديكتاتور الإرهابيّ حمد ليصبح مداسًا للأقدام وعجلات السيارات.

وفي كرّانة ازدانت صحيفة الأحرار بالعبارات الثوريّة، وأقيمت وقفة ثوريّة تضامنًا مع المعتقلين السياسيّين المغيّبين ظلمًا في سجون الكيان الخليفيّ.

هذا وكانت مركبات المرتزقة الخليفيّة قد اقتحمت بلدتي أبو صيبع والشاخورة، حيث استنفرت وسطهما بهدف إزالة نصب ميدان اللؤلؤ الرمزي الذي وضعه الثوّار، ومسح اسم الديكتاتور حمد بعد أن تلطّخ بأقدام المواطنين.



المواضیع ذات الصلة


  • جدران بلدة السهلة الجنوبيّة تزدان بصور المحكوم عليهم بالإعدام
  • حراك ثوريّ رفضًا لأحكام الإعدام الجائرة
  • خطّ شوارع «رأس رمان» باسم الديكتاتور حمد
  • جدران عاصمة الثورة سترة تزدان بصور المحكوم عليهم بالإعدام
  • جدران «بني جمرة والسهلة الجنوبيّة» تزدان بصور المحكوم عليهم بالإعدام
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *