×

شابان بطلان يعانقان الحريّة

استقبلت بلدتا كرزكان والنبيه صالح الشابين البطلين «علي حسن الجدعلاني» و«جعفر منصور» اللذين عانقا الحريّة بعد تحطم القيود الخليفية عنهما.

استقبلت بلدتا كرزكان والنبيه صالح الشابين البطلين «علي حسن الجدعلاني» و«جعفر منصور» اللذين عانقا الحريّة بعد تحطم القيود الخليفية عنهما.

وقد لقي المحرران استقبالًا حاشدًا من أهالي البلدتين الذين أثنوا على صمودهما في السجون الظالمة.

يُذكر أنّ السجون الخليفيّة تعج بأكثر من 5000 معتقل رأي سجنوا وحوكموا في محاكم فاقدة الشرعيّة على خلفيّة سياسيّة وبتهم كيديّة مفبركة، وقد وصلت أحكام بعضهم إلى الإعدام والمؤبّد مع إسقاط الجنسيّة باعترافات انتزعت تحت التعذيب بتهم جاهزة وفق ما يقرّرها الجلّادون.



المواضیع ذات الصلة


  • تأجيل محاكمة شبّان «أبو قوّة» للمرة الخامسة 
  • مع تعنّت النظام الخليفيّ بحرمان المعتقلين من العلاج.. منظّمات حقوقيّة تستمر بمطالبتها بالإفراج الصحي عنهم
  • نقل عدد من المعتقلين إلى الانفراديّ انتقامًا من مواقفهم
  • نتيجة سياسة عدم المحاسبة.. مرتزق يمنيّ يسيء للمعتقلين
  • في ظلّ تفشي كورونا.. النظام الخليفيّ يحرم المعتقلين المرضى من علاجهم
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *