×

شابان بطلان يعانقان الحريّة

استقبلت بلدتا كرزكان والنبيه صالح الشابين البطلين «علي حسن الجدعلاني» و«جعفر منصور» اللذين عانقا الحريّة بعد تحطم القيود الخليفية عنهما.

استقبلت بلدتا كرزكان والنبيه صالح الشابين البطلين «علي حسن الجدعلاني» و«جعفر منصور» اللذين عانقا الحريّة بعد تحطم القيود الخليفية عنهما.

وقد لقي المحرران استقبالًا حاشدًا من أهالي البلدتين الذين أثنوا على صمودهما في السجون الظالمة.

يُذكر أنّ السجون الخليفيّة تعج بأكثر من 5000 معتقل رأي سجنوا وحوكموا في محاكم فاقدة الشرعيّة على خلفيّة سياسيّة وبتهم كيديّة مفبركة، وقد وصلت أحكام بعضهم إلى الإعدام والمؤبّد مع إسقاط الجنسيّة باعترافات انتزعت تحت التعذيب بتهم جاهزة وفق ما يقرّرها الجلّادون.



المواضیع ذات الصلة


  • أهالي معتقلي الحوض الجاف يطالبون بحلّ مشكلة انقطاع المياه
  • المحكوم عليهم بالإعدام يواصلون إضرابهم عن الطعام لليوم السابع رغم سوء أوضاعهم الصحيّة 
  • اعتقال شابين بحملة مداهمات على «العكر»
  • الكيان الخليفيّ يستدعي «التميمي» إلى المحكمة.. وهو في المستشفى 
  • إدارة سجن جوّ تعتمد تضييقًا ممنهجًا بحقّ معتقل الرأي «حسين السهلاوي»
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *