×

النظام الخليفيّ يتصدّرمرة أخرى الدول المنتهكة لحقوق الإنسان 

أصبحت البحرين الآن لافتة للنظر أكثر ممّا سبق، فمن غير المنطقي حصول دولة على عضويّة (مجلس حقوق الإنسان – عضو لجنة المنظّمات غير الحكوميّة بنيويورك) وفي الوقت ذاته ترتكب انتهاكات بشعة في ملف حقوق الإنسان، ليس هذا فقط بل تتربع على رأس قائمة الدول المنتهكة لحقوق الإنسان في دول مجلس التعاون.

أصبحت البحرين الآن لافتة للنظر أكثر ممّا سبق، فمن غير المنطقي حصول دولة على عضويّة (مجلس حقوق الإنسان – عضو لجنة المنظّمات غير الحكوميّة بنيويورك) وفي الوقت ذاته ترتكب انتهاكات بشعة في ملف حقوق الإنسان، ليس هذا فقط بل تتربع على رأس قائمة الدول المنتهكة لحقوق الإنسان في دول مجلس التعاون.

جاء ذلك خلال التقرير السنوي السادس الذي أطلقه المركز الدولي لدعم الحقوق والحريات تحت عنوان «أحوال المدافعين عن حقوق الإنسان في دول مجلس التعاون»، والذي بيّن أنّ البحرين لا تزال على رأس قائمة الدول المنتهكة لحقوق الإنسان.

وأشار التقرير الذي يغطي الفترة الممتدة بين 1 يوليو 2018 و30 يونيو 2019، إلى أنّ المناصب الدوليّة التي حصلت عليها البحرين لم يكن لها تأثير في سياسة الدولة في التعامل مع ملف حقوق الإنسان، مطالبًا النظام الخليفي بعمل ضمانات الحقّ في الحياة، والحقّ في سلامة الجسد، والحقّ في الحريّة وفي الأمان، وفي المحاكمة العادلة، وفي معاملة تحترم الكرامة الإنسانيّة داخل أماكن الاحتجاز.



المواضیع ذات الصلة


  • مسلسل كذب ما تسمّى «الوطنيّة لحقوق الإنسان» لا ينتهي
  • مجلس الأمن يتغاضى عن انتهاكات حقوق الإنسان في البحرين ويتبنى وقف النزاعات في العالم
  • الأمم المتحدة: مشروع الضمّ انتهاك لحقوق الإنسان والقانون الدولي
  • دعوات إلى المشاركة بحملة تغريد «أوقفوا التعذيب في البحرين»
  • انتقادات لـ«فرنسا» بسبب تصديرها السلاح للدول المنتهكة لحقوق الإنسان ومنها البحرين
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *