×

ولا بدّ للقيد أن ينكسر.. «يوسف بركات وصادق عاشور» يعانقان الحريّة بعد سنوات من الاعتقال

عانق شابان الحرية بعد أن يأس النظام الفاشي من تركيعهما وإذلالهما بعد سنوات قضياها في سجون جائرة وعديمة الحقوق للمعتقلين، وكانا قد اعتقلا مع كثيرين من شباب البحرين إثر مداهمات عشوائيّة على البلدات والمنازل خوفًا من ثورتهم على النظام الفاشي.

عانق شابان الحرية بعد أن يأس النظام الفاشي من تركيعهما وإذلالهما بعد سنوات قضياها في سجون جائرة وعديمة الحقوق للمعتقلين، وكانا قد اعتقلا مع كثيرين من شباب البحرين إثر مداهمات عشوائيّة على البلدات والمنازل خوفًا من ثورتهم على النظام الفاشي.

فقد أُفرج عن الشاب البطل يوسف حسن بركات من بلدة مقابة بعد ستّ سنوات قضاها في المعتقلات الخليفية الجائرة، أمّا الشاب البطل صادق عاشور من بلدة سماهيج فقد عانق الحرية بعد سبع سنوات.



المواضیع ذات الصلة


  • النظام الخليفي يزيد من معاناة المعتقلين بعد إدانته دوليًّا بانتهاك حقوق الانسان
  • تجديد حبس 4 شبان اعتقلوا في ذكرى 14 فبراير
  • حرمان المعتقل الفدائيّ «أسامة الصغير» من حقّه في الزيارة
  • الكيان الخليفيّ يبرّر اعتقال الأطفال بحجج أقبح من ذنب
  • تجديد حبس «خطيب حسينيّ» للمرّة الثانية لمدّة 15 يومًا
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *