×

شبكة رصد المداهمات في تقريرها الثاني لشهر أغسطس توثّق 13 حالة اعتقال

وثّقت شبكة رصد المداهمات في تقريرها الثاني من شهر أغسطس 2019 اعتقال 13 مواطنًا، واقتحام العديد من البلدات مع استنفار واسع وتكثيف نقاط التفتيش عند المنافذ وفي الشوارع الحيويّة وميدان الشهداء تزامنًا مع ذكرى «يوم الاستقلال» وعيد الأضحى.

وثّقت شبكة رصد المداهمات في تقريرها الثاني من شهر أغسطس 2019 اعتقال 13 مواطنًا، واقتحام العديد من البلدات مع استنفار واسع وتكثيف نقاط التفتيش عند المنافذ وفي الشوارع الحيويّة وميدان الشهداء تزامنًا مع ذكرى «يوم الاستقلال» وعيد الأضحى.

المعتقلون هم: «حسين كامل، سيد محمّد سيد أنور، وحسن عبد المهدي، وسيد مجيد سيد، وعبدالله سعيد، وهادي العصملي، وحسين عبد الرحيم، هاني محمد النجار، عبد الرحيم عبد المجيد، محمود صادق، والأخوان عبد الله وبدر ميثم الحداد، عبد الرحيم عبد المجيد الشويخ»، إضافة إلى اعتقال عدد من الصيادين بعد احتجاجهم على قرار منع صيد الروبيان.

وقالت إنّ الكيان الخليفيّ منع إقامة صلاة الجمعة في جامع الإمام الصادق «ع» في الدراز مرّتين وذلك للأسبوع الـ172 والـ173 على التوالي، وتطرّقت إلى إضراب المعتقلين عن الطعام واقتحام المرتزقة للعنابر في سجن الحوض الجاف وضربهم لإجبارهم على فكّ الإضراب.

وعن الحراك الثوريّ ذكرت الشبكة أنّ عدّة مناطق شهدت حراكًا ثوريًّا مع إعلان البراءة من الاستكبار وبمناسبة يوم الاستقلال وإحياء لذكرى الشهيد السيّد علي الأمين، حيث تظاهر الثوّار في أبو صيبع والشاخورة وخطوا الشوارع باسم الطاغية حمد، ونفذوا في المعامير والهملة والنويدرات نزولات ثوريّة وعلّقوا اليافطات والشعارات في الدراز، ونظّموا في كرباباد وقفة غاضبة.

وفي رصد القطيف قالت الشبكة إنّ النظام السعوديّ استدعى أحد القائمين على مسجد الخضر في جزيرة تاروت لإلغاء حفل افتتاحه تزامنًا مع عيد الغدير، وأكملت معتقلة الرأي المدافعة عن حقوق الإنسان «نسيمة السادة» عامًا في السجن الانفرادي.



المواضیع ذات الصلة


  • الكيان الخليفيّ يؤجّل قضيّة المحكوم عليهما بالإعدام «محمد رمضان وحسين موسى»
  • سجناء جنائيّون يهدّدون معتقل الرأي «علي ليث» بعد الاعتداء عليه
  • مجموعة من المجاهدين المعتقلين يعانقون الحريّة بعد سنين في السجون الخليفيّة
  • أهالي معتقلي الرأي مستمرّون بكشف الانتهاكات الجسيمة بحقّ أبنائهم  
  • الكيان الخليفيّ يؤجّل استئناف معتقل الرأي «هاني النجار» إلى أكتوبر
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *