×

العرادي تعليقًا على إلغاء الموعد الطبّي للرمز المشيمع: الكيان الخليفيّ ينتقم منه لأنّه مشروع تحرير

استنكر مدير المكتب السياسيّ لائتلاف شباب ثورة 14 فبراير في بيروت الدكتور إبراهيم العرادي إلغاء الكيان الخليفيّ للموعد الطبي الذي كان مقرّرًا للرمز المعتقل الأستاذ «حسن مشيمع».

استنكر مدير المكتب السياسيّ لائتلاف شباب ثورة 14 فبراير في بيروت الدكتور إبراهيم العرادي إلغاء الكيان الخليفيّ للموعد الطبي الذي كان مقرّرًا للرمز المعتقل الأستاذ «حسن مشيمع».

وفي تغريدة على حسابه في تويتر قال: «أستاذنا الأسير المجاهد حسن مشيمع هو مشروع تحرير وديمقراطيّة لوطنه وشعبه..ولهذا يسجنه النظام طوال هذه السنين ليغيّبه عن جمهور الثورة ومحبّيه» مضيفًا «هذا الأستاذ السبعينيّ يقاوم الذل والهوان في سجنه رغم الآلام السرطانيّة التي يعاني منها في هذا السنّ المتقدّم».

هذا وكان نجل الأمين العام لحركة الحريّات والديمقراطيّة «حقّ» الأستاذ «حسن مشيمع»  الناشط  «علي مشيمع» قد أفاد بأنّ إدارة سجن جوّ المركزيّ ألغت موعدًا طبيًّا لوالده بعد يوم واحد من زيارة المؤسّسة الوطنيّة لحقوق الإنسان له.



المواضیع ذات الصلة


  • المفوضية السامية تطالب النظام بالإفراج عن المعتقلين والكشف عن مصير المخفيّين قسرًا 
  • تظاهرات ووقفات ثوريّة في «جمعة غضب الأسرى- 5» 
  • انتقادات دوليّة لاستمرار النظام الخليفيّ بانتهاك حقوق الإنسان 
  • النظام الخليفيّ يصعّد انتهاكاته بحقّ المعتقلين رغم الانتقادات الحقوقيّة  
  • قوى المعارضة تدعو إلى «جمعة غضب الأسرى-5»  
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *