×

ما يسمّى المؤسّسة الوطنيّة «الخليفيّة» تقرّ: «بعض» مطالب المعتقلين المُضربين عن الطعام في سجن جوّ «مشروعة»

زار وفد مما يسمّى المؤسّسة الوطنيّة لحقوق الإنسان التابعة للكيان الخليفيّ يوم الثلاثاء 20 أغسطس/ آب 2019 سجن جوّ المركزيّ، حيث التقى عددًا من المعتقلين المُضربين عن الطعام للتعرّف إلى أسباب إضرابهم ومطالبهم، وفق زعمه.

زار وفد مما يسمّى المؤسّسة الوطنيّة لحقوق الإنسان التابعة للكيان الخليفيّ يوم الثلاثاء 20 أغسطس/ آب 2019 سجن جوّ المركزيّ، حيث التقى عددًا من المعتقلين المُضربين عن الطعام للتعرّف إلى أسباب إضرابهم ومطالبهم، وفق زعمه.

وقالت رئيسة المؤسّسة «ماريا خوري» إنّ «هناك بعض المطالب المشروعة تمّ نقلها إلى إدارة السجن»، زاعمة أنّ «وفد المؤسّسة تأكد من توافر الرعايّة الصحيّة لكلّ معتقلي «جوّ»، وأنّ هناك متابعة لحالة المُضربين عن الطعام، وفيما يتعلّق بالعزل، ذكرت عدم وجود إقصاء أو تمييز لأيّ سجين، وأنّ بعض الأمور التنظيميّة تُترك للسلطة التقديريّة للإدارة»- حسب تعبيرها. 
وادّعت أنّ «المؤسّسة تحرص على التأكد من توافر جميع الحقوق للنزلاء والنزيلات، سواء الصحيّة أو الدينيّة أو غيرها، وفقًا للمعايير المتعارف عليها دوليًا».

 يُذكر أنّ  أكثر من 600 معتقل سياسيّ في سجني الحوض الجاف وجو ينفّذون إضرابًا عن الطعام بدأه 15 معتقلًا يمكثون في العزل ويعانون من الإقصاء والحرمان، للمطالبة بوقف معاملتهم غير الإنسانيّة.



المواضیع ذات الصلة


  • القوى المعارضة البحرانيّة تدعو إلى حملة تغريد تحت وسم «السجناء المرضى في البحرين»
  • حملة مداهمات سافرة على البلدات واعتقالات بين صفوف الشبّان
  • المعارضة البحرانيّة في لندن تنظّم وقفة تضامنيّة في ذكرى جريمة الإعدام
  • الكيان الخليفيّ يعتقل الخطيب الشيخ «عبد الزهراء السماهيجي» على خلفيّة طائفيّة
  • إنجازات النظام الخليفي خلال عقد: زيادة أعداد المعتقلين السياسيين والأحكام الجائرة بحقّهم
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *