×

الفقيه القائد قاسم: مبايعة ترامب اختيار للعبوديّة على الحريّة

قال آية الله الشيخ عيسى قاسم في الكلمة التي ألقاها يوم الإثنين 24 يونيو/ حزيران 2019 خلال ملتقى شباب المقاومة في مدينة قمّ المقدّسة إنّ كلّ ذَرّةٍ مِن تُراب أرض البحرين تتبرّأ مِن انعقاد مؤتمر المنامة الاقتصاديّ الذي دعت إليه الإدارة الأمريكيّة تمهيدًا لما يعرف بـ «صفقة القرن» وتصفية القضيّة الفلسطينيّة.

قال آية الله الشيخ عيسى قاسم في الكلمة التي ألقاها يوم الإثنين 24 يونيو/ حزيران 2019 خلال ملتقى شباب المقاومة في مدينة قمّ المقدّسة إنّ كلّ ذَرّةٍ مِن تُراب أرض البحرين تتبرّأ مِن انعقاد مؤتمر المنامة الاقتصاديّ الذي دعت إليه الإدارة الأمريكيّة تمهيدًا لما يعرف بـ «صفقة القرن» وتصفية القضيّة الفلسطينيّة.
وأكّد سماحته رفضه التامّ لخطّة صفقة القرن التي وضعها الرئيس الأمريكيّ دونالد ترامب متوجّهًا إلى العرب الخونة بالقول «تبايعون ترامب المجنون على أنّ يدكم في يده لا في يد الله»، داعيًا إلى دعم المقاومة الفلسطينيّة، ومقاطعة مؤتمر البحرين الاقتصاديّ، ومقاومة التطبيع مع الكيان الصهيونيّ، مضيفًا «هناك عرض وتحدّ وامتحان.. وهناك ردّ واحد فقط هو بالتحشّد والالتفاف بالمقاومة، وأن لا خيار إلا المقاومة والمقاومة». 
وشدّد الشيخ قاسم في كلمته على أنّ شعب البحرين بكلّ أطيافه يتبرّأ من «صفقة القرن»، معتبرًا أنّ مؤتمر البحرين هو بمثابة تحدٍ صارخ لإرادة الأمّة، وجسّ لنبض شجاعتها «فإمّا أن نختار الحرية على العبوديّة أو العبودية على الحرية».



المواضیع ذات الصلة


  • الشيخ عبد الله الصالح: صفقة القرن ومخططات التطبيع ستبوء بالفشل دائمًا
  • بيان ائتلاف 14 فبراير: شعبانا البحراني والفلسطيني بموقفهما المشرّف الضاغط والرافض لصفقة ترامب أفرغاها من شكلها ومضمونها
  • فلسطينيّو الشتات يعتصمون رفضًا لمؤتمر المنامة وصفقة القرن
  • أهالي جنوسان: البحرين لن تكون ممرًا لصفقة القرن التي يريدون من خلالها تبديل الهويّة الفلسطينيّة العربيّة إلى هويّة صهيونيّة أمريكيّة
  • إصرار شعبي ونخبوي على رفض صفقة القرن واستفزاز إسرائيلي من المنامة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *