معالم مناطق البحرين تعكس الرفض الشعبيّ للتطبيع مع الصهاينة

ما زالت معالم مدن البحرين وبلداتها تعكس الرفض الشعبيّ للتطبيع الخليفيّ مع الكيان الصهيونيّ.

ما زالت معالم مدن البحرين وبلداتها تعكس الرفض الشعبيّ للتطبيع الخليفيّ مع الكيان الصهيونيّ.

فقد ازدانت صحيفة الأحرار في بلدتي الديه ودمستان يوم أمس السبت 13 أبريل 2019 بالعبارات الثوريّة الرافضة لهذا التطبيع الخيانيّ.

كما أُحرقت في عدّة بلدات صور الطغاة الخليفييّن والمستكبرين الصهاينة.

إلى ذلك أُلصقت بوسترات «أوقفوا جريمة التطبيع» على جدران بلدة البلاد القديم تأكيدًا للرفض الجماهيري للتطبيع الخليفي مع الصهاينة المجرمين.



المواضیع ذات الصلة


  • تظاهرة في البلاد القديم وفاء للشهيدين «القائد صلاح عباس» و«عزيزة خميس»
  • شوارع جدحفص تُخطّ بأسماء الطغاة المطبّعين
  • أهالي «أبو صيبع والشاخورة» يتظاهرون وفاء للشهيد القائد «صلاح عباس»
  • ثوّار بلدتي أبو صيبع والشاخورة ينفّذون عمليّة «أباة الضيم» في ذكرى الشهيد القائد «صلاح عباس»
  • تظاهرة غاضبة في العاصمة المنامة تنديدًا بالأحكام الجائرة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *