×

وسط تضارب بالمعلومات أنباء عن تصفية النظام السعوديّ لمعارضين قطيفيّين

تداول نشطاء معارضون ووسائل إعلاميّة تابعة للنظام السعوديّ منذ يوم الأحد 7 أبريل/ نيسان 2019 خبرًا عن جريمة اقترفها هذا النظام بحقّ مجموعة من الشبّان المعارضين في القطيف.

وسط تضارب بالمعلومات أنباء عن تصفية النظام السعوديّ لمعارضين قطيفيّين

تداول نشطاء معارضون ووسائل إعلاميّة تابعة للنظام السعوديّ منذ يوم الأحد 7 أبريل/ نيسان 2019 خبرًا عن جريمة اقترفها هذا النظام بحقّ مجموعة من الشبّان المعارضين في القطيف.

وقد تضاربت الأنباء حول تفاصيل ما جرى، حيث إنّ النظام السعوديّ نشر صورًا للسيارة التي كانوا يستقلّونها وهي مخترقة بالرصاص، وذكر إعلامه المأجور أنّه تمكّن من قتل شخصين وإصابة آخرَين بذريعة أنّهم أرادوا مهاجمة نقطة عسكريّة، وثمّة من كذّب هذا القول ضمن هذا الإعلام حيث أكّد أنّ قوّات النظام السعوديّ كانت تترصّد هؤلاء الشبّان من ضمن 9 مطلوبين لديه، وقد قتل شخصًا واعتقل شخصين، ولم يتطرّق إلى نيّتهم في الهجوم على النقطة.

شبكات إعلاميّة قطيفيّة معارضة أكّدت سقوط شهيد على الأقلّ، وقد ذكرت بعض الأسماء غير المؤكّدة لنشطاء بارزين، في مقابل عدّة قتلى من مرتزقة النظام السعوديّ، موضحة أنّها ستنشر التفاصيل لاحقًا.



المواضیع ذات الصلة


  • ائتلاف 14 فبراير يستنكر جريمة إعدام «عدنان الشرفاء» 
  • الكيان الصهيوني يدعم السعودية في التجسس على المعارضين وملاحقتهم
  • النظام السعوديّ يدمّر مئات المساجد في اليمن خلال العدوان 
  • سلاح الجو اليمني يستهدف قواعد في العمق السعودي و يسقط طائرة تجسس مقاتلة في محافظة الجوف
  • المعارضة السعوديّة: النظام خسر معاركه السياسيّة في المنطقة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *