×

حرق العلم الصهيونيّ في بلدة سار

تأكيدًا للرفض الجماهيري للتطبيع الخليفي مع الكيان الصهيوني أحرق أهالي بلدة سار يوم أمس الأحد 24 فبراير/ شباط 2019 العلم الصهيوني.

حرق العلم الصهيونيّ في بلدة سار

تأكيدًا للرفض الجماهيري للتطبيع الخليفي مع الكيان الصهيوني أحرق أهالي بلدة سار يوم أمس الأحد 24 فبراير/ شباط 2019 العلم الصهيوني.

وجرت هذه الفعاليّة ضمن فعاليّات «لا للتطبيع مع الصهاينة» واستمرارًا بالحراك الثوريّ.



المواضیع ذات الصلة


  • الأهليّة لمقاومة التطبيع تندّد بمشاركة عدد من المطبّعين بإفطار رمضانيّ مع الصهاينة  
  • المجمع العالميّ للصحوة الإسلاميّة: يجب اتخاذ كلّ الإجراءات اللازمة لمواجهة التطبيع 
  • ملك المغرب يقايض فلسطين بالصحراء الغربيّة و«حمد» يشيد بإنجازه  
  • المؤتمر العالميّ لاتحاد علماء المقاومة يؤكّد أنّ التطبيع مع الصهاينة خيانة  
  • رابطة علماء اليمن: خطوات التطبيع جميعها بتوجّه سعودي لبيع القضيّة الفلسطينيّة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *