×

محاكم الكيان الخليفيّ الفاقدة للشرعيّة تؤجّل أكبر قضيّة سياسيّة إلى 30 يناير

أجّلت محاكم الكيان الخليفيّ الفاقدة للشرعيّة محاكمة 169 مواطنًا منهم 111 معتقلًا بتهمة تأسيس «حزب الله البحرينيّ» إلى جلسة 30 يناير/ كانون الثاني الجاري، مع باستمرار حبس المعتقلين إلى حين الجلسة المقبلة.

أجّلت محاكم الكيان الخليفيّ الفاقدة للشرعيّة محاكمة 169 مواطنًا منهم 111 معتقلًا بتهمة تأسيس «حزب الله البحرينيّ» إلى جلسة 30 يناير/ كانون الثاني الجاري، مع باستمرار حبس المعتقلين إلى حين الجلسة المقبلة.

وتُعدّ قضية «حزب الله البحرينيّ» أكبر قضيّة ذات دوافع سياسيّة في تاريخ البحرين، حيث يحاكم فيها 169 مواطنًا على خلفيّة تهم كيديّة ملفّقة بدءًا من تأسيس «جماعة إرهابيّة» والانضمام إليها، وإحداث تفجير، والشروع في القتل، والتدرّب على استعمال الأسلحة والمتفجرات وحيازة المواد المفرقعة والأسلحة الناريّة وإحرازها وصناعتها واستعمالها بغير ترخيص، وتمويل جماعة إرهابيّة، ونقل أموال خصّصت لجماعة إرهابيّة واستلامها وتسليمها، وإخفاء الأسلحة والذخائر والمتفجرات، وإتلاف أموال مملوكة لجهة حكوميّة، وفق مزاعم الكيان الخليفيّ.



المواضیع ذات الصلة


  • تجديد حبس مواطن 30 يومًا على خلفيّة قراءة عاشوراء  
  • الحكم بسجن «خطيب حسينيّ» 6 أشهر على خلفيّة إحياء مراسم عاشوراء 
  • سجن عدد من الرواديد على خلفية إحيائهم الشعائر الدينيّة 
  • محاكم النظام غير الشرعيّة تصدر أحكامًا بالجملة وصلت إلى المؤبّد على خلفيّة سياسيّة 
  • تجديد حبس خطيب حسينيّ للمرّة الرابعة على خلفيّة إحياء مراسم عاشوراء   
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *