×

نسوية ائتلاف 14 فبراير: معًا يوم 17 ديسمبر نحيي ذكرى شهدائنا الأبرار

أكّدت الهيئة النسويّة في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير أنّ ذكرى «عيد الشهداء» لا تحتاج إلى تجديد، لأنّها لشبّان ورجال ونساء خلّدتهم تضحيتهم بأنفسهم في تاريخ البحرين.

نسوية ائتلاف 14 فبراير: معًا يوم 17 ديسمبر نحيي ذكرى شهدائنا الأبرار

أكّدت الهيئة النسويّة في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير أنّ ذكرى «عيد الشهداء» لا تحتاج إلى تجديد، لأنّها لشبّان ورجال ونساء خلّدتهم تضحيتهم بأنفسهم في تاريخ البحرين.

وقالت في الكلمة التي ألقتها في الاحتفال التكريمي الذي أقامه ائتلاف 14 فبراير لعوائل الشهداء إنّ هذه العوائل تستمدّ عزمها من هؤلاء الشهداء على إكمال المسيرة حيث لم ينهَر أفرادها ولم ينكسروا بل كانوا يفيضون ثباتًا وقوّة في مواقفهم التي أرادها العدوّ أن تكون محطة ضعف وذلّ.

وأكّدت النسويّة أنّ الشعب البحراني يظلّ مقصّرًا أمام كلّ أم شهيد وزوجة شهيد وابنة شهيد لصبرها وصمودها، موضحة أنّ هذا التكريم ما هو إلا قطرة من بحر عطاءاتهنّ، موجّهة التحيّة لهنّ.

وشدّدت على أنّه، ومن منطلق المسؤوليّة التي هي دين للشهداء، يجب تجديد العهد معهم على إكمال المسيرة، مضيفة «ولعلّ تسجيلنا أكبر حضور في مسيرات «عيد الشهداء» والمشاركة بفعاليّة هذه المناسبة لهو إثبات على أنّنا لن نخذلهم ولن نخذل شعبنا ولا وطننا».

ودعت في ختام كلماتها إلى المشاركة في فعاليّات يوم 17 ديسمبر لإحياء ذكرى الشهداء الأبرار ورفع صورهم والمناداة بأسمائهم ليستمدّ شعب البحرين منهم العزيمة على الوصول إلى أهدافه الحقّة.



المواضیع ذات الصلة


  • نسويّة الائتلاف تُكرّم الأمهات البحرانيّات تحت شعار «صابرات» 
  • نسويّة ائتلاف 14 فبراير تهنّئ المواطنة «فضيلة عبد الرسول» على حريّتها  
  • اجتماعيّة ائتلاف 14 فبراير تزور عوائل شهداء الثورة 
  • مواصلة الحراك الشعبيّ تحت شعار «يستبشرون» 
  • البحرين على طرفي نقيض: «عيد الشهداء» وما يسمّى «العيد الوطنيّ» 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.