×

حركة أنصار 14 فبراير تدعو إلى إحياء ذكرى «عيد الشهداء» والمشاركة بفعاليّاته

دعت حركة أنصار شباب ثورة 14 فبراير الجماهير البحرانيّة إلى المشاركة الفعالة في الفعاليات التي سيعلن عنها ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير في ذكرى «عيد الشهداء» في 17 ديسمبر هذا العام.

حركة أنصار 14 فبراير تدعو إلى إحياء ذكرى «عيد الشهداء» والمشاركة بفعاليّاته

دعت حركة أنصار شباب ثورة 14 فبراير الجماهير البحرانيّة إلى المشاركة الفعالة في الفعاليات التي سيعلن عنها ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير في ذكرى «عيد الشهداء» في 17 ديسمبر هذا العام.

وقالت في بيان يوم الجمعة 7 ديمسبر إنّ يوم 17 ديسمبر من كلّ عام هو «عيد الشهداء»، وهو يوم وطني مميز، ومن أكثر الأيام قيمة وأهمية، مشدّدة على تخليده وتخليد ذكرى شهداء البحرين الذين قضوا من أجل وضع حدّ لطغيان الكيان الخليفي الغاصب والمحتل الذي عاث في البحرين ظلمًا وطغيانًا وفسادًا واضطهادًا، والذي في ظلّه انعدمت العدالة وساد الإرهاب والظلم والقتل والنفي والإبعاد القسري.

وأشادت الحركة مرّة أخرى باستجابة شعب البحرين للمقاطعة الواسعة للانتخابات البرلمانية الصورية والاستمرار في التوقيع على العريضة الوطنيّة.

ودعت إلى إحياء ذكرى عيد الشهداء لأهميّته، مشدّدة على الحضور الفاعل والمشاركة المكثفة والفعّالة من أجل تعظيم هذه المناسبة، ودعم اللجان الشبابية والنسائية والتنسيق معها في جميع مناطق البلاد، والتي ستقوم بتنظيم إحياء ذكرى هذا العام تكريمًا للشهداء الأبرار، وفق الدعوة المركزية التي ستصدر عن ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير، الذي دشن شعار هذه الذكرى يوم الأربعاء 5 ديسمبر/ كانون الأول 2018م في روضة الشهيد أحمد فرحان بمنطقة سترة، بحضور والدته تحت عنوان «الشهادة فتح».

ووجهت حركة أنصار شباب ثورة 14 فبراير التحية للشهداء الأبرار الذين قضوا في مجابهة الظلم والاستبداد، معاهدة إيّاهم مع عوائلهم على المضي قدمًا في طريق الثورة والتحرير حتى النصر.


الوسوم :


المواضیع ذات الصلة


  • مواصلة الحراك الشعبيّ تحت شعار «يستبشرون» 
  • البحرين على طرفي نقيض: «عيد الشهداء» وما يسمّى «العيد الوطنيّ» 
  • بيان ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير في «عيد الشهداء»
  • الحراك الشعبيّ يتصاعد عشيّة «عيد الشهداء» 
  • قوى المعارضة تطلق جدول فعاليّات ذكرى «عيد الشهداء«
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.