×

الأستاذ «حسن قمبر» يؤكّد استمرار جمع التواقيع على العريضة الشعبيّة

أعلن المتحدّث الرسمي باسم الهيئة الوطنيّة في الخارج الأستاذ «حسن قمبر» أنّ عمليّة جمع التوقيع على العريضة الشعبيّة مستمرّة ميدانيًّا وإلكترونيًّا.

أعلن المتحدّث الرسمي باسم الهيئة الوطنيّة في الخارج الأستاذ «حسن قمبر» أنّ عمليّة جمع التوقيع على العريضة الشعبيّة مستمرّة ميدانيًّا وإلكترونيًّا.

وأوضح في رسالة مصوّرة أنّه لا ربط بين مشروع العريضة وانتهاء انتخابات النظام الخليفيّ الصوريّة، فهو مستمرّ، وجمع التواقيع مستمرّ، مؤكّدًا أن التهديد والترهيب الأمنيّ لن ينفعا، ولن يجدي إغلاق الموقع الإلكترونيّ، فشعب البحرين تعلّم منذ سنوات مواجهة الحجب الإلكترونيّ بوسائل تقنيّة حديثة.

ودعا قمبر كلّ من لم يوقّع حتى الآن إلى المبادرة إلى التوقيع على العريضة فالفرصة لا تزال متاحة، متوجّهًا بالشكر لكلّ من وقّع.

وأكّد أنّ العريضة الشعبيّة في البحرين حققت إقبالًا منقطع النظير في مختلف المناطق، ما يستدعي السؤال عن السبب وراء حجب النظام الخليفيّ الموقع الإلكتروني الخاص بالتوقيع على العريضة؟ مضيفًا «هل التوقيع على العريضة جريمة؟ هل التوقيع عمليّة إرهابيّة؟ هل التوقيع قضيّة جنائيّة؟».

ورأى قمبر أنّإغلاق الموقع دليل على أنّ النظام يعيش القلق والخوف من نجاح العريضة الشعبيّة، وهي نجحت وفاق نجاحها كلّ التوقعات حتى الآن.

وأضاف المتحدّث الرسمي باسم الهيئة الوطنيّة للعريضة الشعبيّة «إنّ البحرين وطننا يعاني من الاستبداد والتسلّط، ونؤكّد أنّ قمع الكلمة الحرّة ليس حلًّا، بل الحلّ والخلاص للبحرين وشعبها يكمن في انتخاب مجلس تأسيسي يؤسس للانتقال إلى نظام سياسي جديد في البلاد».



المواضیع ذات الصلة


  • ائتلاف 14 فبراير: شعب البحرين يستحقُّ نظامًا جديدًا يُنهي عقودًا من الظلم والتهميش والقهر السياسي
  • الدكتور العرادي يدعو إلى المشاركة بفعاليات «قرّر مصيرك»
  • ائتلاف 14 فبراير يدعو إلى التأهّب لفعاليّات «قرّر مصيرك»
  • الدكتور إبراهيم العرادي: مجموع التواقيع على العريضة الشعبيّة صفعة بوجه نظام آل خليفة
  • الهيئة الوطنيّة: أكثر من 81 ألف مواطن ومواطنة وقّعوا على العريضة الشعبيّة المطالبة بانتخاب مجلس تأسيسيّ والبدء بمرحلة انتقاليّة في البحرين
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *