×

ثوّار أبو صيبع والشاخورة يخطون الشوارع باسم الساقط حمد ومواجهات في المعامير

خطّ الثوّار شوارع بلدتي أبو صيبع والشاخورة باسم الديكتاتور حمد ليُسحق تحت الأقدام وعجلات السيارات.

خطّ الثوّار شوارع بلدتي أبو صيبع والشاخورة باسم الديكتاتور حمد ليُسحق تحت الأقدام وعجلات السيارات.

فضمن الفعاليّة المستمرّة «جبروتكم تحت أقدمنا» صار اسم الديكتاتور حمد يوم أمس الثلاثاء 23 أكتوبر/ تشرين الأوّل 2018 مداسًا للأقدام، ما دفع مرتزقة العدو الخليفي للمسارعة إلى مسحه ومسح العار الذي يلحقه جرّاء هذا الرفض الصريح له.

وفي سياق استمرار الحراك الثوريّ في البلدات رشق ثوّار بلدة المعامير عصابات المرتزقة بنيران الدفاع المقدّس، وتصدّوا لهم بشجاعة.



المواضیع ذات الصلة


  • النظام الخليفيّ يستخدم الرياضة لتبييض سجلّه الحقوقيّ
  • لجنة الحريات الدينية الدولية تجدد تصنيف البحرين بالمنتهكة للحريات الدينية
  • حقوقيّون يفنّدون أكاذيب «الزياني» في مجلس حقوق الإنسان
  • النظام الخليفي يحوِّل البحرين إلى بلد الاتجار بالبشر وانتشار العصابات الدوليّة  
  • الشعب البحرانيّ يهنّئ الإيرانيّين بذكرى انتصار الثورة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *