للمرّة الرابعة على التوالي معتقلة الرأي «أميرة القشعمي» تحرم لقاء طفليها

أفادت مصادر حقوقيّة بأنّ معتقلة الرأي «أميرة القشعمي» ما زالت مصرّة على عدم الخروج في وقت الزيارة بسبب وجود الحاجز الذي يفصلها عن طفليها، ويمنعها من الاتصال المباشر معهما، والاكتفاء برؤيتهما؛ ما يزيد من معاناتهم.

أفادت مصادر حقوقيّة بأنّ معتقلة الرأي «أميرة القشعمي» ما زالت مصرّة على عدم الخروج في وقت الزيارة بسبب وجود الحاجز الذي يفصلها عن طفليها، ويمنعها من الاتصال المباشر معهما، والاكتفاء برؤيتهما؛ ما يزيد من معاناتهم.

وأوضحت المصادر أنّ هذه الزيارة هي الرابعة خلال شهر والقشعمي محرومة لقاء طفليها قاسم وباقر، بسبب تعنّت إدارة السجن بقراراتها غير الإنسانيّة في محاولة للتضييق على معتقلات الرأي بكلّ السبل.

وكانت عائلة القشعمي قد ذكرت أنّ سجن مدينة عيسى للنساء يمارس ضغوطًا شديدة على المعتقلات بتقليص عدد الاتصالات وتغيير أيّامها، وإغلاق الزنازين طوال الوقت ما عدا أوقات الطعام التي لا تتجاوز الـ15 دقيقة.

يذكر أنّ أميرة القشعميّ هي ابنة سماحة الشيخ محمد صالح القشعمي الذي اعتقل معها ومع أخيها أبو الفضل، حيث أفرج عن سماحته بعد عام من السجن، وحكم عليها بالسجن لـ5 أعوام، وعلى شقيقها أبو الفضل 15 عامًا؛ على خلفيّة تهم سياسيّة وكيديّة.



المواضیع ذات الصلة


  • معتقلة الرأي »أميرة القشعمي» تكمل 4 شهور على الامتناع عن الزيارات العائليّة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *