×

الحراك الثوريّ يعمّ العديد من البلدات تضامنًا مع المعتقلين السياسيّين

عمّ العديد من البلدات يوم أمس الجمعة 17 أغسطس 2018م حراك ثوريّ جماهيريّ.

عمّ العديد من البلدات يوم أمس الجمعة 17 أغسطس 2018م حراك ثوريّ جماهيريّ.

فقد انطلق الأهالي الموالون في بلدة الدراز في تظاهرة ثوريّة تأكيدًا لمواصلة معركة الاستقلال حتى تحقيق السيادة الكاملة على أرض البحرين.

أمّا بلدات المصلى، أبو صيبع، الشاخورة، وكرباباد فقد شهدت هي الأخرى مسيرات ثوريّة لأهاليها تضامنًا مع الرموز ومعتقلي الرأي «تيجان الوطن»، وانتصارًا للفقيه القائد آية الله الشيخ عيسى قاسم.

وفي هذا السياق نظّم أهالي بلدة السهلة الجنوبيّة وقفة ثوريّة أكّدوا من خلال شعاراتهم واليافطات التي حملوها تضامنهم مع المعتقلين السياسيّين.



المواضیع ذات الصلة


  • النظام الخليفيّ يستخدم الرياضة لتبييض سجلّه الحقوقيّ
  • لجنة الحريات الدينية الدولية تجدد تصنيف البحرين بالمنتهكة للحريات الدينية
  • حقوقيّون يفنّدون أكاذيب «الزياني» في مجلس حقوق الإنسان
  • النظام الخليفي يحوِّل البحرين إلى بلد الاتجار بالبشر وانتشار العصابات الدوليّة  
  • الشعب البحرانيّ يهنّئ الإيرانيّين بذكرى انتصار الثورة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *