×

بيان نسويّة الائتلاف: ما تتعرّض له معتقلات الرأي من تعذيب يتسم بالطابع المنهجي

إنّ ما يقترفه الكيان الخليفيّ بحقّ معتقلات الرأي اللواتي اعتقلهنّ على خلفيّة سياسيّة، ولفّق لهنّ التهم الكيديّة، لَيندرج ضمن جرائم التعذيب التب تتسم بالطابع المنهجي.

بسم الله الرحمن الرحيم

إنّ ما يقترفهالكيان الخليفيّ بحقّ معتقلات الرأي اللواتي اعتقلهنّ على خلفيّة سياسيّة، ولفّق لهنّ التهم الكيديّة، لَيندرج ضمن جرائم التعذيب التب تتسم بالطابع المنهجي.

فهو يعمد إلى التضييق عليهنّ بشتى الوسائل، عبر حرمانهنّ حقوقهنّ، ومصادرة أغراضهنّ الشخصيّة، ومضايقتهنّ وقت الزيارة، إضافة إلى منع علاجهنّ وعدم مراعاة أوضاعهنّ الصحيّة.

إنّنا في الهيئة النسويّة لائتلاف شباب ثورة 14 فبراير ندين بشدّة هذه الانتهاكات، ونضعها أمام الساحة الدوليّة والهيئات الحقوقيّة، إيمانًا منّا بأنّ تمادي هذا الكيان الرجعيّ المتخلّفالذي لا يراعي الحرمات ولا الكرامات ما كان ليحصل لولا الصمت الدوليّ إزاء جرائمه بحقّ شعبنا عامّة وحرائرنا خاصّة.

كما نجدّد تضامننا مع معتقلات الرأي كافة، ووقوفنا إلى جانب عوائلهنّ، حتى ينلن حريّتهن.

الهيئة النسويّة في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير

الثلاثاء 3 يوليو/ تموز 2018

البحرين المحتلة



المواضیع ذات الصلة


  • نقل معتقلة الرأي أمال علي إلى مستشفى القلعة
  • أسرة الشقيقات الثلاث المعتقلات: أولادهنّ بلا أمّ ولا أب
  • الكيان الخليفيّ يرفض إيقاف تنفيذ حكم الشقيقتين «فاطمة وإيمان علي»
  • معتقلة الرأي مدينة علي تكشف جسامة الانتهاكات في السجون الخليفيّة
  • معتقلتا الرأي «مدينة علي وهاجر منصور تفنّدان أكاذيب ما يسمّى «المؤسّسة الوطنيّة»
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *