×

تحطّم القيود الخليفيّة عن المزيد من الشباب الأبطال

بعد خمس سنوات من المقاومة الباسلة قضاها عدد من شباب بلدة النعيم الأبطال في سجون الكيان الخليفيّ عانقوا الحريّة بكلّ فخر واعتزاز.

بعدخمس سنوات من المقاومة الباسلة قضاها عدد من شباب بلدة النعيم الأبطال في سجون الكيان الخليفيّ عانقوا الحريّة بكلّ فخر واعتزاز.

فقد تحطّمت أخيرًا القيود الخليفيّة الجائرة عن كلّ من: عباس مرهون، وعبد الله محمود، وقاسم حمادة.

وعاد هؤلاء الشباب المقاومون إلى أحضان شعبهم مرفوعي الرأس، وأكثر إصرارًا على مواصلة الحراك حتى تحقيق أهداف الثورة المجيدة، وعلىالتمسك بحقّ تقرير المصير.

وكان الكيان الخليفي قد أفرج الأسبوع الماضي عن الحاج عبد الرؤوف محمد جعفر، والسيد حسن السيد محسن من بلدة مقابة وجاسم عبدالحسن صخر من بلدة السنابس، وأمير الحايكي من سماهيج.



المواضیع ذات الصلة


  • الإفراج عن الرادود «علي العكري» بعد 3 أيام على اعتقاله
  • آباء الشهداء ورجالات الصمود يزورون اثنين من المفرج عنهم
  • استقبال حاشد للمفرج عنهما «علاء حميد السميع ومحمد ماجد»
  • أهالي المعامير يستقبلون مجموعة من الأبطال المفرج عنهم
  • معتقلا الرأي «الفنان صادق الشعباني» و«محمد أحمد علي» يعانقان الحريّة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *