×

معتقلات الرأي في السجون الخليفيّة ما بين الإخفاء وحرمان العلاج

ما زالت أخبار معتقلتي الرأي «زكية البربوري وفاطمة حسن» مقطوعة منذ أكثر من 10 أيّام وسط قلق شديد من عائلتيهما.

ما زالت أخبار معتقلتي الرأي «زكية البربوري وفاطمة حسن» مقطوعة منذ أكثر من 10 أيّام وسط قلق شديد من عائلتيهما.

العائلتان أكّدتا أنّهما لم تتمكّنا حتى الآن من معرفة مكانيهما ولا سبب اعتقالهما، ولم يسمح لهما حتى بزيارتهما.

وفي سياق التضييق نفسه على معتقلات الرأي أفادت مصادر حقوقيّة بأنّ المعتقلة «مدينة علي» المحكوم عليها بالسجن 3 سنوات على خلفيّة سياسيّة تعاني من سوء الطعام المقدّم إليها، وحرمان العلاج على الرغم من حاجتها الماسة إليه، إن بمنع الدواء عنها أو بعدم نقلها إلى المستشفى.



المواضیع ذات الصلة


  • معتقلة الرأي «زكيّة البربوري» : الحكم بإسقاط جنسيّتي يزيدني إصرارًا على مناصرة الحقّ
  • مصادر حقوقيّة: ارتفاع عدد المسقطة جنسيّاتهم في البحرين إلى 815 حالة بينهم 3 مواطنات
  • الكيان الخليفيّ يسقط جنسيّة معتقلة الرأي «زكية البربوري» ويحكم عليها بالسجن 5 سنوات
  • الكيان الخليفيّ يؤجّل جلسة النطق بالحكم بقضيّة معتقلة الرأي «زكية البربوري»
  • تمديد حبس معتقلة الرأي «زكية البربوري» لمدّة 30 يومًا إضافيًّا
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *