×

«من وحي وطن» مجموعة قصص وخواطر تحكي صمود أبناء شعب طالب بحريّته

حين تغفو الشمس وراء البحر، تجول قلوب مشتاقة بين منازل خفّ ضوؤها، تستند إلى جدرانها تعبة، علّها تلمس خدّ أمّ فتمسح دمعة سالت…

حين تغفو الشمس وراء البحر، تجول قلوب مشتاقة بين منازل خفّ ضوؤها، تستند إلى جدرانها تعبة، علّها تلمس خدّ أمّ فتمسح دمعة سالت…

وتملأ أرواحٌ فضاءَ وطن ارتقت لأجله شهيدة لتقف عند أبواب بيوت تحرسها من غدر الظلّام، وتعود مع الفجر إلى تلك المقابر الموحشة..

ويقطع الهدوء صراخ جلّاد على مقاوم مقيّد يذوق أنواع العذاب ولا ينكسر، يلمح نورًا ضئيلًا نسجته خيوط الأمل..

فتنفتض أرض عجن ترابها بدم طاهر أنبت ثورة لتحيي وطنًا..

«من وحي وطن»مجموعة قصص وخواطر تحكي صمود أبناء شعب طالب بحريّته، فسعى إليها مقدّمًا القرابين وآمن أنّ نصره قريب.

هذه المجموعة كتبتها أقلام بحرانيّة وأرادتهاواقعًا لحلم ليس بعيد المنال، يقدّمها المركز الإعلاميّ في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير في شهر رمضان المبارك.



المواضیع ذات الصلة


  • من وحي وطن: «ماهر الخباز» بطل حكاية عمرها مئات السنين
  • «من وحي وطن»: قصة قصيرة «حتى آخر طلقة»
  • «من وحي وطن»: قصّة «أريد أن أتنفّس… حريّة»
  • «من وحي وطن»: أسرى وأرواحنا في أحضان الانتفاضة..
  • «من وحي وطن»: مثلي لا يبايع مثلك
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *