×

المركز الإعلاميّ في الائتلاف يفتح ملفّ: «يسقط النظام الخليفيّ وتبقى هيبة المرأة البحرانيّة»

خسر الكيان الخليفيّ كلّ أوراقه، وبان فشل قراراته اليائسة، وبات كالغريق الذي يتعلّق بقشّة، يتشبّث بكلّ ما يوحي إليه بأنّ بإمكانه الاستمرار دون التهاوي.

المركز الإعلاميّ في الائتلاف يفتح ملفّ: «يسقط النظام الخليفيّ وتبقى هيبة المرأة البحرانيّة»

خسر الكيان الخليفيّ كلّ أوراقه، وبان فشل قراراته اليائسة، وبات كالغريق الذي يتعلّق بقشّة، يتشبّث بكلّ ما يوحي إليه بأنّ بإمكانه الاستمرار دون التهاوي.

لم يعد أمام هذا الكيان البائس المدّعي الإسلام والعروبة غير توسعة دائرة انتهاكاته إلى ما لا يقبله إنسان وهو التعدّي السافر والعلنيّ على الحرائر، إمّا باعتقالهنّ وتعذيبهنّ وإلصاق التهم الكيديّة بهنّ لمحاكمتهنّ ظلمًا وجورًا، وإمّا بقتلهنّ وعدم محاسبة قاتليهنّ.

ملفّ«يسقط النظام الخليفيّ وتبقى هيبة المرأة البحرانيّة»يتناول نبذات تعريفيّة عن هؤلاء المعتقلات والشهيدات اللواتي دفعن ثمنًا باهظًا من أعمارهنّ في سبيل عزة الشعب وكرامته،ومن أجل تحقيق أهداف الثورة المجيدة.



المواضیع ذات الصلة


  • بعد التضييق على إحياء عاشوراء.. إقامة حفل دينيّ يهوديّ في البحرين
  • «التسامح الدينيّ» مصطلح «مطّاط» لدى نظام آل خليفة 
  • برلمانيّون أوروبيّون يثيرون ملف حقوق الإنسان في البحرين 
  • النظام يصدر تقويمًا جديدًا باتباع منهجيَّة روزنامة «الزبارة» والبحرين
  • نقل معتقل رأي لجهة مجهولة وأبواق النظام تتغنّى بسجلّه الحقوقيّ
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *