×

«الشيخ القصاب» يُعانق الحُريّة بكلِّ فخرٍ واعتزاز

بعد 21 يومًا من التعذيب مارسها مرتزقة الكيان الخليفي بحقّ سماحة الشيخ حسن القصاب داخل الغرف المظلمة، يُعانق القصاب الحُريّة بكلِّ فخرٍ واعتزاز.

بعد 21 يومًا من التعذيب مارسها مرتزقة الكيان الخليفي بحقّ سماحة الشيخ حسن القصاب داخل الغرف المظلمة، يُعانق القصاب الحُريّة بكلِّ فخرٍ واعتزاز.

فقد قضى سماحة الشيخ حسن القصاب 21 يومًا في وكر التعذيب الخليفيّ المسمّى بمبنى التحقيقات الجنائيّة، وهو الوكر الإرهابيّ الذي يُمارسُ فيه الخليفيون أبشع أصناف التعذيب النفسيّ والجسديّ وأشدّها ضدّ المعتقلين السياسيين.

ويُعانق الشيخ القصاب الحُرية بكلِّ فخرٍ واعتزاز مخيّباً الآمال الشريرة والخبيثة للكيان الخليفيّ الفاسد.



المواضیع ذات الصلة


  • الإفراج عن الرادود «علي العكري» بعد 3 أيام على اعتقاله
  • آباء الشهداء ورجالات الصمود يزورون اثنين من المفرج عنهم
  • استقبال حاشد للمفرج عنهما «علاء حميد السميع ومحمد ماجد»
  • أهالي المعامير يستقبلون مجموعة من الأبطال المفرج عنهم
  • معتقلا الرأي «الفنان صادق الشعباني» و«محمد أحمد علي» يعانقان الحريّة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *