×

حراك ثوريّ غاضب للثوّار في العديد من البلدات البحرانيّة

بعزيمة أشدّ يواصل ثوّار البحرين الأبطال حراكهم الثوريّ الغاضب على الرغم من استنفار مرتزقة الكيان الخليفيّ، وكثافة وجودهم في مختلف مناطق البحرين.

حراك ثوريّ غاضب للثوّار في العديد من البلدات البحرانيّة

بعزيمة أشدّ يواصل ثوّار البحرين الأبطال حراكهم الثوريّ الغاضب على الرغم من استنفار مرتزقة الكيان الخليفيّ، وكثافة وجودهم في مختلف مناطق البحرين.

فقد تمكّن أسياد النزال يوم أمس الجمعة 5 يناير 2018م من تنفيذ نزولات ثوريّة في عدد من بلدات البحرين،

حيث أشعلوا نيران الغضب في بلدة عراد تضامنًا مع معتقلي الرأي "تيجان الوطن"، وتمسّكًا بحقّهم في نيل الحريّة.

أما بلدتا أبو صيبع والشاخورة فقد شهدتا نزولًا شجاعًا للثوّار رفضًا لأحكام الإعدام الجائرة، وانتصارًا لآية الله الشيخ عيسى قاسم.

وتعبيرًا عن الوفاء للشهيد آية الله نمر باقر النمر في الذكرى السنويّة الأولى لاستشهاده أشعل ثوّار البحرين نيران الغضب في بلدة المالكيّة.



المواضیع ذات الصلة


  • الفقيه القائد قاسم: الحوار تحت قبّة البرلمان الحاليّ عين الديكتاتوريّة 
  • المجاميع الشبابيّة في 21 منطقة تؤيّد بيان الفقيه القائد قاسم 
  • الفقيه القائد قاسم: معركة الأنظمة اليوم هدفها «التغيير الشكلي» 
  • الفقيه القائد قاسم: على الحكومة أن تعتزّ بالشعب لا بعلاقتها مع «إسرائيل» 
  • مقال للفقيه القائد آية الله قاسم: «منطقتنا إلى أين»؟ 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *