×

بيان صحفيّ: الديكتاتور حمد ركَب العار لنفسه والخزي لعائلته بركونه للصهاينة القتلة

يوماً بعد يوم تسقط الأقنعة لتكشف عن الوجه الحقيقيّ القذر للكيان الخليفيّ الإرهابيّ، مثبتة ضعفه وفشله في مواجهة صمود أبناء شعبنا البحرانيّ الأبيّ وثباته منذ اندلاع أوّل شرارة في ثورة الرابع عشر من فبراير 2011 حتى يومنا هذا، ولم تفلح المساعي الخائبة للديكتاتور حمد في أن تخمد أصوات شعبنا المتمسّك بحقه في تقرير مصيره، على الرغم من استنجاده بقطعان مرتزقة نظام بني سعود التكفيريّ الإرهابيّ، واحتمائه بقواعد الشيطان الأكبر الأمريكيّة، والقواعد العسكريّة البريطانيّة الخبيثة، فلم يجد أمامه بُدّاً إلا الهرولة الذليلة نحو التطبيع مع الكيان الصهيوني المجرم علنًا، أملًا في حماية نفسه وعرشه المتهاوي.

بسم الله الرحمن الرحيم

﴿مَثَلُ الَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَاءَ كَمَثَلِ الْعَنْكَبُوتِ اتَّخَذَتْ بَيْتاً وَإِنَّ أَوْهَنَ الْبُيُوتِ لَبَيْتُ الْعَنْكَبُوتِ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ﴾

صدق الله العلي العظيم

يوماً بعد يوم تسقط الأقنعة لتكشف عن الوجه الحقيقيّ القذر للكيان الخليفيّ الإرهابيّ، مثبتة ضعفه وفشله في مواجهة صمودأبناء شعبنا البحرانيّ الأبيّ وثباته منذ اندلاع أوّل شرارة في ثورة الرابع عشر من فبراير 2011 حتى يومنا هذا، ولم تفلح المساعي الخائبة للديكتاتور حمد فيأن تخمد أصوات شعبنا المتمسّك بحقه في تقرير مصيره، على الرغم مناستنجاده بقطعان مرتزقة نظام بني سعود التكفيريّ الإرهابيّ، واحتمائه بقواعد الشيطان الأكبر الأمريكيّة، والقواعد العسكريّة البريطانيّة الخبيثة، فلم يجد أمامه بُدّاً إلا الهرولة الذليلة نحو التطبيع مع الكيان الصهيوني المجرم علنًا، أملًا في حماية نفسه وعرشه المتهاوي.

نقول للعميل القزم حمد بن عيسى، إنك بذلك هالكٌ لا محالة طالما ربطت مصيرك بمصير أوهن البيوت في الأرض، وعجّلت بزوالك من حيث لا تعلم، وكتبت بيدك النهاية الحتميّة لحكمك الأسود، بركوبك العار لنفسك والخزي لعائلتك، وركونك للقتلة الصهاينة الذين استباحوا الأرض والعرض في فلسطين المحتلة، وذبحوا الأبرياء من النساء والأطفال، منذ أن زرعتهم الأيدي البريطانيّة الخبيثة، التي زرعت احتلالكم لبحريننا الحبيبة، ولن يختلف مصيركم عن مصيرهم في شيء، فأنتم والصهاينة إلى زوال لا محالة.

إنّنا في ائتلاف شباب ثورة الرابع عشر من فبراير في البحرين، نُؤكد لكلّ الأحرار والشرفاء في العالم أنّ عموم الشعب البحرانيّ الأبي والمقاوم بريءٌ من عار الكيان الخليفي المجرم وعلاقاته المخزية مع الكيان الصهيونيّ الغاصب، ونؤكّد أنّنا على خطى المضحّين والمقاومين للاحتلال الصهيونيّ لدحره من كلِّ شبرٍ في الأراضي العربيّة والإسلاميّة، وسنبقى مع شعبنا مقاومين للاحتلال الخليفيّ -السعوديّ الجبان للبحرين، حتى نطهّر أرضها من دنسهم ورجس حماتهم في الولايات المتحدة وبريطانيا.

اللهم ارحم شهداءنا الأبرار وثبّت لنا ولهم قدم صدقٍ عندك يا كريم.

صادر عن: ائتلاف شباب ثورة14 فبراير

الأربعاء 27 سبتمبر/أيلول 2017 م

البحرين المحتلة



المواضیع ذات الصلة


  • شعبان: لا مبرّر لأيّ حكومة بالسكوت عن العقوبات الجماعية بحق الشعوب
  • النظام يعزّي بقتلى الصهاينة المتشدّدين في حادث «جبل الجرمق المحتلّ»
  • حماس تدعو الفلسطينيّين إلى نصرة أهل القدس وشدّ الرحال إلى الأقصى
  • وفد من «ائتلاف 14 فبراير» يزور «مجلس علماء فلسطين» في لبنان
  • الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي: الشعوب العربيّة والاسلاميّة تدرك المؤامرة على فلسطين
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *