×

الدراز تتحدّى الحصار الخليفيّ..وتظاهرة غاضبة تندّد بمنع شعائر الجمعة

إمعانًا في جريمة الاضطهاد الطائفيّ ووفقًا للمنهج الصهيونيّ، منع الكيان الخليفيّ يوم أمس الجمعة 22 سبتمبر 2017م المواطنين من أداء صلاة الجمعة في بلدة الدراز.

إمعانًا في جريمة الاضطهاد الطائفيّ ووفقًا للمنهج الصهيونيّ، منع الكيان الخليفيّ يوم أمس الجمعة 22 سبتمبر 2017م المواطنين من أداء صلاة الجمعة في بلدة الدراز.
وبعد منع المرتزقة الخليفية من وصول المواطنين وإمام أكبر صلاة جمعة في البحرين إلى جامع الإمام الصادق (ع) تحدّى أهالي البلدة المقاومون الحصار الخليفي المفروض، وسحقوه تحت أقدامهم وانطلقوا من أمام هذا الجامع في تظاهرة ثوريّة.
وقد هتف المتظاهرون الغاضبون بالشعارات الغاضبة انتصارًا لمقام الفقيه القائد آية الله الشيخ عيسى قاسم، وتمسّكًا بالنهج الحسينيّ المقاوم.


المواضیع ذات الصلة


  • الأهالي يزورون رياض الشهداء في بلدة الدراز
  • الأهالي يقيمون برامج إيمانيّة عند قبور الشهداء الأبرار
  • الكيان الخليفيّ يمنع صلاة الجمعة في الدراز للأسبوع الـ155 على التوالي
  • الكيان الخليفيّ يمنع صلاة الجمعة في الدراز للأسبوع الـ154 على التوالي
  • تزامنًا مع انطلاق «سباق الدم».. الكيان الخليفيّ مستمرّ باعتقال المواطنين وإخفائهم
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *