×

الكيان الخليفيّ يحرم الرمز المشيمع حقّه في العلاج

استمرارًا بالنهج البربريّ في التضييق وتعذيب السجناء السياسيّين، يرفض الكيان الخليفي علاج قامة الوطن الرمز الأستاذ حسن المشيمع الذي يعاني تردّيًا في حالته الصحيّة.

استمرارًا بالنهج البربريّ في التضييق وتعذيب السجناء السياسيّين، يرفض الكيان الخليفي علاج قامة الوطن الرمز الأستاذ حسن المشيمع الذي يعاني تردّيًا فيحالته الصحيّة.

وقد كشفت مصادر مطلعة أنّ التضييق الشديد الذي تمارسه إدارة سجن جو، وسوء ظروف السجن، إلى جانب معاناة زعيم حركة حقّ الأستاذ حسن مشيمع من حساسية شديدة في الجلد تصاحبها حكة لا تحتمل لدرجة حرمانه النوم، أدّت إلى تردّي حالته الصحية مندون أن يسمح الكيان الخليفيّ لهبتلقي العلاج اللازم.



المواضیع ذات الصلة


  • الناشط «علي مشيمع» يواصل اعتصامه على الرغم من سوء الأحوال الجويّة
  • ائتلاف 14 فبراير يحمّل الكيان الخليفيّ مسؤوليّة تدهور الأوضاع الصحيّة للرموز القادة ومعتقلي الرأي
  • ائتلاف 14 فبراير: العلاج حقّ إنسانيّ للرموز القادة ومعتقلي الرأي في السجون الخليفيّة
  • الناشط «علي مشيمع» يبدأ إضرابًا عن الطعام أمام السفارة الخليفيّة في لندن
  • وقفة ثوريّة أمام منزل الأستاذ حسن المشيمع في ذكرى اعتقاله
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *