×

حراك ثوريّ غاضب نصرًة للحرائر..يا غيرة الله اغضبي

غضبًا وانتصارًا لحرمة معتقلات الرأي، شهدت العديد من مناطق البحرين يوم أمس الثلاثاء 4 يوليو/ تموز 2017 حراكًا ثوريًّا غاضبًا.

غضبًا وانتصارًا لحرمة معتقلات الرأي، شهدت العديد من مناطق البحرين يوم أمس الثلاثاء 4يوليو/تموز 2017 حراكًا ثوريًّا غاضبًا.

فقد ارتفعت أعمدة الغضب الثوريّ عصر يوم أمس من وسط بلدة المالكيّة إثر إشعال نيران الغضب بيد ثوّار البحرين الأبطال.

وفي بلدة الديه فرض أبطال الميادين سيطرتهم الثورية على الشارع العام،كما شهدت ساحات الغضب في بلدة المعامير نزولًا ثوريًّا لفرسان الوعي الثوريّ.

وتحت شعار "زينبيّات الصمود"، تمكّن الثوّار فيبلدة بوري من رفع أعمدة الغضب الثوريّ وقطع الحركة المروريّة للسيارات في الشارع العام.



المواضیع ذات الصلة


  • الإعلاميّة «سحر غدّار»: سنبقى مع قضيّة البحرين حتى نيل الحقوق كاملة 
  • نائبة عراقيّة: مرّ على الشعب البحرانيّ عقد من الزمن وهو مصرّ على تحقيق مطالبه
  • بالذكرى العاشرة للثورة البحرانيّة.. أحرار العالم يشيدون بتضحياتها وثباتها
  • كاتب يمنيّ: الثورة في البحرين قويّة ومستمرّة حتى تحقيق النصر 
  • منظمات حقوقية: تصاعد سياسة التمييز على الآراء السياسيّة والانتماء الدينيّ في قطاع التعليم بالبحرين
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *