×

حراك ثوريّ غاضب نصرًة للحرائر..يا غيرة الله اغضبي

غضبًا وانتصارًا لحرمة معتقلات الرأي، شهدت العديد من مناطق البحرين يوم أمس الثلاثاء 4 يوليو/ تموز 2017 حراكًا ثوريًّا غاضبًا.

غضبًا وانتصارًا لحرمة معتقلات الرأي، شهدت العديد من مناطق البحرين يوم أمس الثلاثاء 4يوليو/تموز 2017 حراكًا ثوريًّا غاضبًا.

فقد ارتفعت أعمدة الغضب الثوريّ عصر يوم أمس من وسط بلدة المالكيّة إثر إشعال نيران الغضب بيد ثوّار البحرين الأبطال.

وفي بلدة الديه فرض أبطال الميادين سيطرتهم الثورية على الشارع العام،كما شهدت ساحات الغضب في بلدة المعامير نزولًا ثوريًّا لفرسان الوعي الثوريّ.

وتحت شعار "زينبيّات الصمود"، تمكّن الثوّار فيبلدة بوري من رفع أعمدة الغضب الثوريّ وقطع الحركة المروريّة للسيارات في الشارع العام.



المواضیع ذات الصلة


  • النظام الخليفي يحوِّل البحرين إلى بلد الاتجار بالبشر وانتشار العصابات الدوليّة  
  • الشعب البحرانيّ يهنّئ الإيرانيّين بذكرى انتصار الثورة
  • تعمّد إهمال الكيان الخليفيّ لمقام الصحابيّ «صعصعة بن صوحان» يحوّله إلى «خربة»
  • السياسات الاقتصادية الخاطئة في البحرين تزيد من معاناة المواطن فقط
  • صحيفة الأحرار في أبو صيبع والشاخورة تزدان بالعبارات الثوريّة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *