×

الحراك الثوريّ يتواصل في البحرين رغم الإرهاب الخليفيّ

موجة من الحراك الثوريّ عصفت يوم أمس الجمعة 28 أبريل 2017 بالكثير من مدن البحرين وبلداتها، بمشاركة حاشدة من أهاليها المقاومين.

موجة من الحراك الثوريّ عصفت يوم أمس الجمعة28 أبريل2017 بالكثير من مدن البحرين وبلداتها،بمشاركة حاشدة من أهاليها المقاومين.

فقد انطلق أهالي بلدات: المصلّى، أبوصيبع، الشاخورة، السهلة الجنوبيّة، باربار،عالي، وجزيرة النبيه صالح في تظاهرات ثوريّة تمسّكًا بحقّ تقرير المصير، وانتصارًا لمقام الفقيه القائد آية الله الشيخ عيسى قاسم.

كما شهدت بلدات:شهركان، المرخ، واديان، البلاد القديم، تظاهرات ثوريّة تحت شعار«يد تبني ويد تقرّر المصير»، استمرارًا بالحراك الثوريّ وتمسّكًا بحقّ تقرير المصير.

أما بلدتا المرخ وكرباباد فقد تواصلت فيهما التظاهرات تضامنًا مع المعتقلين السياسيّين، وتمسّكًا بتقرير المصير، وتنديدًا باعتقال الحرائر.

وفي هذا الصدد نفّذ ثوار البحرين الأبطال نزولات ثوريّة ناجحة في بلدتي الدير والبلاد القديم، مسدّدين اللهب الحارق صوب عصابات المرتزقة الخليفيّة.



المواضیع ذات الصلة


  • زيارة روضة الشهيد «نوح خليل آل نوح» في ذكراه السنويّة
  • احتياطي العملات الأجنبيّة لدى البحرين هو الأسوأ منذ 30 عامًا
  • العرادي: ترامب لا يراعي قيم الإنسان في الولايات المتحدة ولا في خارجها
  • جدران بلدتي «أبو صيبع والشاخورة» تزدان بصور الفقيه القائد قاسم
  • حرمان طفل معتقل يعاني من تفتت الأسنان من العلاج
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *