×

المحلات التجارية تُغلق أبوابها في البحرين ضمن «العصيان الثوري»

ضمن خطوات العصيان الثوريّ، وتصعيدًا لحراك الدفاع عن مقام الفقيه القائد آية الله عيسى قاسم، أغلقت المحلات التجارية في العديد من مناطق البحرين أبوابها ليل الإثنين ونهاره 30 يناير 2017.

ضمن خطوات العصيان الثوريّ، وتصعيدًا لحراك الدفاع عن مقام الفقيه القائد آية الله عيسى قاسم، أغلقت المحلات التجارية في العديد من مناطق البحرين أبوابها ليل الإثنين ونهاره 30 يناير 2017.

وقد تناقلت شبكات التواصل الاجتماعي صورًا ومشاهد من هذا الإضراب والعصيان الثوريّ، ولا سيّما من بلدة السنابس ومدينة جدحفص وعاصمة الثورة سترة.

يشار إلى أنّ ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير قد دعا أصحاب المحلات التجاريّة للاصطفاف مع أبناء الشعب، وإغلاق أبواب محلاتهم ضمن الحراك المندّد باستهداف المقام الشامخ للفقيه آية الله قاسم.



المواضیع ذات الصلة


  • الفقيه القائد قاسم: موقف شعب البحرين من التطبيع هو المقاومة المستميتة على المدى الطويل
  • الفقيه القائد قاسم لا بدّ من الإصلاح المجذّر له تجذيرًا من خلال دستور من إرادة الشعب 
  • الفقيه القائد قاسم: حلّ أزمة الوطن لا تكون إلّا بتصحيح الأوضاع من الأساس
  • ائتلاف 14 فبراير يجدّد موقفه الرافض لسباقات «الفورمولا 1» في البحرين 
  • الشيخ المجاهد الجدحفصي يخضع لعمليّة جراحيّة اليوم 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *