×

«البحرين» تشهدُ تصعيدًا في الحراك الثوريّ في «ليلة الغضب الفدائي»

تنديدًا بالجريمة الدمويّة التي ارتكبها العدو الخليفيّ فجر يوم الخميس الماضي 26 يناير الحالي عمّت التظاهرات والحراك الثوريّ أرجاء البحرين تحت عنوان “ليلة الغضب الفدائي” بدعوة من ائتلاف 14 فبراير.

تنديدًا بالجريمة الدمويّة التي ارتكبها العدو الخليفيّ فجر يوم الخميس الماضي 26 ينايرالحالي عمّت التظاهرات والحراك الثوريّ أرجاء البحرين تحت عنوان «ليلة الغضب الفدائي» بدعوة من ائتلاف 14 فبراير.

فقد انطلقت التظاهرات الغاضبة في بلدات الدّيه، السنابس، باربار، مقابة، بوري، كرباباد، شهركان، البلاد القديم، كرزكان، النويدرات، عالي، سار، المقشع، المالكيّة، المعامير، دمستان، واديان، الجفير، والمرخ.

وفيما كانت الجماهير الغاضبة في ليلة الغضب الفدائيّ ترفع صور آيه الله عيسى قاسم، وشهداء الوطن شاركت في تظاهرة انطلقت بمحيط ميدان الفداء في الدراز، وفي أرجاء العاصمة البحرانيّة المنامة وسط شعارات منادية بالانتصار لمقام آية الله عيسى قاسم، والقصاص من الخليفيّين القتلة.

وعلى صعيد العمليّات الثوريّة لفرسان الوعي الثوري، فقد تمكّنوا بنيران الغضب من قطع الشارع المؤدّي إلى الرفاع في بلدة عالي، والشوارع العامة في بلدات: الجفير، الخارجيّة في جزيرة سترة، أبوصيبع، الشاخورة، السهلة الشماليّة، السهلة الجنوبيّة، النويدرات، البلاد القديم، المقشع.



المواضیع ذات الصلة


  • زيارة روضة الشهيد «نوح خليل آل نوح» في ذكراه السنويّة
  • احتياطي العملات الأجنبيّة لدى البحرين هو الأسوأ منذ 30 عامًا
  • العرادي: ترامب لا يراعي قيم الإنسان في الولايات المتحدة ولا في خارجها
  • جدران بلدتي «أبو صيبع والشاخورة» تزدان بصور الفقيه القائد قاسم
  • حرمان طفل معتقل يعاني من تفتت الأسنان من العلاج
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *