×

الغضب الشعبي يتواصل تمسّكًا بالثأر من الخليفيّين القتلة

وفاءً لدماء شهداء الوطن، وتمسّكًا بالثأر من الخليفيّين القتلة، تواصل يوم أمس الأربعاء 18 يناير2017 الغضب الشعبيّ في أرجاء البحرين.

وفاءً لدماء شهداء الوطن، وتمسّكًا بالثأر من الخليفيّين القتلة، تواصل يوم أمس الأربعاء 18 يناير2017 الغضب الشعبيّ في أرجاء البحرين.

وقد تبلور الغضب الشعبيّ تارةً في تظاهرات ثوريّة غاضبة وتارةً في نزول ثوريّ والتصدي للمرتزقة الخليفيّة.

فقد عمّت التظاهرات الغاضبة بلدات: كرباباد، النويدرات، سار، الكورة، بوري، كرزكان، سماهيج، السنابس، الدراز، القدم، توبلي، أبو صيبع والشاخورة وسط دوي شعارات ثوريّة تؤكد المضي في درب الشهداء وإسقاط الكيان الخليفيّ الفاسد وتقرير المصير.

أما الساحات والشوارع في: البلاد القديم، سماهيج، دمستان، الدّيه، النويدرات، العكر، المالكيّة، والسهلة الجنوبيّة فقد كانت مسرحًا لنزول ثوريّ غاضب لأبطال الميادين.



المواضیع ذات الصلة


  • النظام الخليفي يمارس التضييق على الحريات الدينيّة وخاصة خلال محرم الحرام
  • بيان: في ذكرى استقلال البحرين من براثن الاحتلال البريطانيّ المزعوم تتواصل الجهود الثوريّة المقاومة حتى نيل الاستقلال الحقيقيّ الكامل
  • الحراك الثوري مستمرّ وفاء للشهداء الثلاثة «العرب والملالي والمقداد»
  • حساب الإمام الخامنئي (دام ظلّه) في تويتر يرفق صورة شهيدي الإباء بعبارة: سوف تنتصر في النهاية إرادة الشعوب التي تنشد العدالة
  • معتقلة الرأي «فاتن حسين» لوالدتي الشهيدين «العرب والملالي»: لا دمع إلّا دمع الانتصار
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *