×

البحرين تشهد إضرابًا وعصيانًا ثوريًّا تنديدًا بالجريمة البشعة

غضبًا ووفاءً لدماء الشهداء، وتنديدًا بالجريمة التي ارتكبها الديكتاتور حمد، ما زالت البحرين تشهد إضرابًا وعصيانًا ثوريًّا متصاعدًا.

غضبًا ووفاءً لدماء الشهداء، وتنديدًا بالجريمة التي ارتكبها الديكتاتور حمد، ما زالت البحرين تشهد إضرابًا وعصيانًا ثوريًّا متصاعدًا.

فقد انتفضت البحرين يوم أمس الأحد 15 يناير/ كانون الثاني 2017 وكانت مدنها وبلداتها مسرحًا لعصيان ثوريّ تمثّل بنزولات وعمليّات ثوريّة واحتدام المواجهات مع عصابات المرتزقة الخليفيّة.

فقد انتفض أبطال الميادين في معظم مناطق البحرين منها: الدّيه، الجفير، دمستان، بني جمرة، النويدرات، القدم، البلاد القديم، كرباباد، السهلة الجنوبيّة، المعامير، عالي، دار كليب، شهركان، الدير، أبوصيبع، الشاخورة، توبلي، المصلّى، عذاري، مدينة جدحفص، وعاصمة الثورة سترة.

وخلال هذا العصيان الثوريّ الذي دعا إليه ائتلاف 14 فبراير، أشعل ثوّار البحرين نيران الغضب وتصدّوا بكلّ شجاعة للمرتزقة الخليفيّة.



المواضیع ذات الصلة


  • رئيس الموساد يزور البحرين تزامنًا مع «يوم القدس العالمي»  
  • ائتلاف 14 فبراير يجدّد موقفه الرافض لسباقات «الفورمولا 1» في البحرين 
  • الشيخ المجاهد الجدحفصي يخضع لعمليّة جراحيّة اليوم 
  • الإعلاميّة «سحر غدّار»: سنبقى مع قضيّة البحرين حتى نيل الحقوق كاملة 
  • نائبة عراقيّة: مرّ على الشعب البحرانيّ عقد من الزمن وهو مصرّ على تحقيق مطالبه
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *