×

عملية «ثأر الدماء» تردع مرتزقة الكيان الخليفي

تمسّكًا بالقصاص من قتلة الشهداء، نفّذ ثوّار البحرين الأبطال يوم أمس الإثنين 19 ديسمبر/ كانون الأول 2016 عمليّة ثوريّة ناجحة.

تمسّكًا بالقصاص من قتلة الشهداء، نفّذ ثوّار البحرين الأبطال يوم أمس الإثنين 19 ديسمبر/ كانون الأول 2016 عمليّة ثوريّة ناجحة.

وقد تمّت هذه العمليّة الثوريّة التي أطلق عليها ائتلاف 14 فبراير عنوان: ثأر الدماء في محورين حيويّين، الأول: بمحاذاة شارع 14 فبراير والثاني: قرب مجمع البحرين.

وتمكّن فرسان الميادين خلال هذه العمليّة في المحور الأول من تسديد نيران الدفاع المقدس نحو مرتزقة الكيان الخليفيّ، الذين لاذوا بالفرار وتقهقروا أمام بطولات الثوّار.

كما سدّد الثوار الشجعان في المحور الثاني من هذه العملية الثوريّة نيران الغضب نحو مواقع تمركز المرتزقة قرب مجمع البحرين.



المواضیع ذات الصلة


  • لجنة الحريات الدينية الدولية تجدد تصنيف البحرين بالمنتهكة للحريات الدينية
  • حقوقيّون يفنّدون أكاذيب «الزياني» في مجلس حقوق الإنسان
  • النظام الخليفي يحوِّل البحرين إلى بلد الاتجار بالبشر وانتشار العصابات الدوليّة  
  • الشعب البحرانيّ يهنّئ الإيرانيّين بذكرى انتصار الثورة
  • تعمّد إهمال الكيان الخليفيّ لمقام الصحابيّ «صعصعة بن صوحان» يحوّله إلى «خربة»
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *