×

«الرايات الحُمر» تُنصب على رياض الشهداء

تأهّبًا لإحياء عيد الشهداء، تتواصل الفعاليّات التحضيريّة لهذا العيد في مختلف المناطق البحرينيّة.

تأهّبًا لإحياء عيد الشهداء، تتواصل الفعاليّات التحضيريّة لهذا العيد في مختلف المناطق البحرينيّة.

فقد جرى يوم أمس الإثنين 12 ديسمبر/ كانون الأول 2016 أداء التحيّة للشهداء ونصب الرايات الحمر على رياضهم في بلدة سار.

وزار حشد من أبناء البحرين الأوفياء روضة الشهيد عبد الرسول الحجيري في بلدة بوري وفاءً للشهداء الأبرار وتمسّكًا بالقصاص من القتلة.



المواضیع ذات الصلة


  • أهالي بوري يطالبون بالكشف عن مصير أبنائهم الذين اختطفوا منذ أيام
  • استمرار حملة الاعتقالات في «بوري» لليوم الثاني على التوالي
  • تظاهرات غاضبة في الجولة الثانية من فعاليّات «يوم القدس العالمي»
  • مناطق البحرين تشهد حراكًا ثوريًّا مناهضًا للتطبيع مع الصهاينة
  • تظاهرات غاضبة تشهدها بلدات البحرين رفضًا للتطبيع مع الصهاينة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *