×

«شهركان» تكسر الحِصار بصرخات «كلا بريطانيا»

تنديداً بالتآمر البريطاني على الشعب البحرانيّ، وتزامنًا مع انعقاد ما يسمّى بقمة التعاون، تمكّن ثوّار البحرين يوم الثلاثاء 6 ديسمبر/ كانون الأول 2016، من رفع أعمدة الغضب ببلدة شهركان.

تنديداً بالتآمر البريطاني على الشعب البحرانيّ، وتزامنًا مع انعقاد ما يسمّى بقمة التعاون، تمكّن ثوّار البحرين يوم الثلاثاء 6 ديسمبر/ كانون الأول 2016، من رفع أعمدة الغضب ببلدة شهركان.

و قد تمكّن الثوّار خلال هذه العملية البطولية من كسرِ الحصار عن هذه البلدة وتحدّي عِصابات المرتزقة المستنفرة في شوارع البحرين.

و قد تعالت ألسنة اللهب أمام أعين المرتزقة دون أن يتمكّنوا من الحيلولة دون تحقّق هذا التحرّك الثوريّ البطولي.

وكان ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير، قد دعا إلى تحرّك غاضب بالتزامن مع انعقاد القمّة، وذلك تحت عنوان «كلا بريطانيا».



المواضیع ذات الصلة


  • النظام الخليفي يمارس التضييق على الحريات الدينيّة وخاصة خلال محرم الحرام
  • بيان: في ذكرى استقلال البحرين من براثن الاحتلال البريطانيّ المزعوم تتواصل الجهود الثوريّة المقاومة حتى نيل الاستقلال الحقيقيّ الكامل
  • ائتلاف 14 فبراير: إساءة الخليفيّين وتوهينهم القيادات والرموز الدينيّة يؤكّدان انفصالهم عن أخلاق شعب البحرين وسلوكه
  • مركبات المرتزقة الخليفيّة تقتحم بلدة شهركان
  • مشاركون في لقاء «من البحرين إلى فلسطين لا للتطبيع» لمركز الأخبار: مضامين اللقاء واضحة أنّ شعب البحرين لن يتخلّى عن فلسطين
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *