×

الثوّار يقطعون «خط النار» انتصارًا للـ «العمّة الشامخة»

في عمليّة مشتركة نفّذها فرسان الإرادة في بلدات المصلّى وإسكان جدحفص وعذاري، استعرّت نيران الغضب يوم أمس الإثنين 8 أغسطس/ آب 2016 في شارع «خطّ النار».

في عمليّة مشتركة نفّذها فرسان الإرادة في بلدات المصلّى وإسكان جدحفص وعذاري، استعرّت نيران الغضب يوم أمس الإثنين 8 أغسطس/ آب 2016 في شارع «خطّ النار».

وعبر هذه العمليّة الشجاعة التي حملت عنوان «العِمّة الشامخة»، والتي جاءت رفضًا للاستهداف الوجوديّ للطائفة الشيعيّة، وانتصارًا لآية الله قاسم، أثبت أبطال الميدان قدرتهم على تنفيذ عمليّاتهم الثوريّة في المكان والزمان المناسبين حسبما يقرّرون.



المواضیع ذات الصلة


  • المصلّى تستقبل ابنها المحرّر «علي العلواني» بالأهازيج
  • جماهير الثورة تستقبل بحفاوة عددًا من المحرّرين
  • أهالي المصلّى: النظام السعوديّ الإرهابيّ يقف خلف كلّ مشاكل المسلمين في العالم
  • تظاهرة ثوريّة في المصلّى وفاءً للشهيد «جابر العلويات»
  • صحيفة الأحرار تزدان بالعبارات الثوريّة الرافضة للتطبيع
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *