×

أهالي الدّيه يدعون جماهير الشعب إلى رفض «فورمولا الدم» ومقاطعتها

أوضح أهالي بلدة الدّيه المقاومون في البيان الذي أصدروه يوم الخميس الماضي 31 مارس/ آذار 2016 أنّه منذ دخول المحتلّ السعوديّ إلى البحرين، لم يهنأ للشعب عيشه، فبعد كلّ الحقد الدفين الذي مارسه خلال ما سمي بـ «فترة السلامة الوطنيّة»، وبعد أن تلطّخت يداه بدماء الشهداء، وبعد هدم أكثر من 38 مسجدًا، ما زالت يداه تشارك العدوّ الخليفيّ في كلّ جرائمه، بل تسانده في اضطهاد الشعب المظلوم، ولا بدّ للحُرِّ هنا من وقفة أمام الظلم.

أوضح أهالي بلدة الدّيه المقاومون في البيان الذي أصدروه يوم الخميس الماضي 31 مارس/ آذار 2016 أنّه منذ دخول المحتلّ السعوديّ إلى البحرين، لم يهنأ للشعب عيشه، فبعد كلّ الحقد الدفين الذي مارسه خلال ما سمي بـ «فترة السلامة الوطنيّة»، وبعد أن تلطّخت يداه بدماء الشهداء، وبعد هدم أكثر من 38 مسجدًا، ما زالت يداه تشارك العدوّ الخليفيّ في كلّ جرائمه، بل تسانده في اضطهاد الشعب المظلوم، ولا بدّ للحُرِّ هنا من وقفة أمام الظلم.

وأكّد البيان أنّ الإنسان الحرّ لا يمكن أن يرى سباقات تدعم قتل الأبرياء واعتقالهم وسحب جنسيّاتهم، ويشارك فيها، وهي التي تساند الظالمين إعلاميًّا واقتصاديًّا وسياسيًّا وتدفعهم لمزيد من الجرائم البربريّة ضدّ شعب أعزل لا يملك إلا صوته ليطالب بتحقيق مصيره.

وضمن دعوتهم لمقاطعة «فورملا الدم» ورفضهم إقامتها، حثّ أهالي بلدة الدّيه في بيانهم على شجب جرائم النظام الخليفيّ واستنكارها، والمساهمة الشعبيّة في التصعيد الميدانيّ الثوريّ، والنزول لساحات النزال والمشاركة الفاعلة في الفعاليّات الثورية.

مصدر : أوضح أهالي بلدة الدّيه المقاومون في البيان الذي أصدروه يوم الخميس الماضي 31 مارس/ آذار 2016 أنّه منذ دخول المحتلّ السعوديّ إلى البحرين، لم يهنأ للشعب عيشه، فبعد كلّ الحقد الدفين الذي مارسه خلال ما سمي بـ «فترة السلامة الوطنيّة»، وبعد أن تلطّخت يداه بدماء الشهداء، وبعد هدم أكثر من 38 مسجدًا، ما زالت يداه تشارك العدوّ الخليفيّ في كلّ جرائمه، بل تسانده في اضطهاد الشعب المظلوم، ولا بدّ للحُرِّ هنا من وقفة أمام الظلم.


المواضیع ذات الصلة


  • ثوًّار بلدة الديه يقطعون الشارع ويتوعّدون بالقصاص من آل خليفة إثر إعدام مجموعة من الشباب
  • تظاهرات وفعاليّات «أوقفوا فورمولا الدم» في عدد من المناطق
  • أهالي الديه: نعلن في بلدة الشهيد علي مشيمع مشاركتنا في خطوات المقاومة المدنيّة في الذكرى المشؤومة للاحتلال
  • ثوّار الديه يشعلون نيران الغضب رفضًا للأحكام الجائرة
  • إحياء الذكرى الثامنة للثورة في بلدة «الديه»
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *