×

موجة غضب تضرب «البحرين والمنطقة الشرقية» مع انتشار خبر إعدام «آية الله النمر»

ما إن سمع أبناء البحرين والمنطقة الشرقية خبر إعدام آية الله النمر، حتى انتفضوا غضبًا وشهدت شوارع البحرين والمنطقة الشرقية غليانًا ثوريًّا.

ما إن سمع أبناء البحرين والمنطقة الشرقية خبر إعدام آية الله النمر، حتى انتفضوا غضبًا وشهدت شوارع البحرين والمنطقة الشرقية غليانًا ثوريًّا.

فقد انطلقت التظاهرات الغاضبة المندّدة بجريمة إعدام آية الله الشيخ النمر على يد النظام السعوديّ الإرهابيّ التكفيريّ يوم أمس السبت 2 يناير/ كانون الثاني 2016 في معظم المدن والبلدات البحرينيّة كما في المنطقة الشرقية بأرض الحجاز.

ووفاءً لهذا الشهيد العالم المجاهد بادر أهالي بلدات: النعيم، بوري، عالي، المرخ، باربار، أبوصيبع، الشاخورة، المعامير، جزيرة سترة، المصلّى، إسكان جدحفص، بني جمرة، المالكيّة، سار، دار كليب، العكر، السنابس، المقشع، توبلي، الدير، جدعلي، السهلة الشماليّة، السهلة الجنوبيّة، القلعة، مقابة، البلاد القديم، سند، الدّيه، الدراز، شهركان، رأس رمّان، أبوقوّة، إسكان عالي، وشهركان إلى تظاهرات غاضبة ثوريّة.

وخلال هذه التظاهرات التي شهدت مشاركة حاشدة من جميع أطياف الشعب البحرينيّ الأبيّ، عبّر المتظاهرون عن غضبهم الثوريّ وتنديدهم بجريمة إعدام آية الله الشيخ النمر النكراء.

كما تصدّوا بشجاعة لعصابات مرتزقة الكيان الخليفيّ التي استخدمت بشكل مفرط سلاح الشوزن والغازات السامّة لقمعهم.

مصدر : ما إن سمع أبناء البحرين والمنطقة الشرقية خبر إعدام آية الله النمر، حتى انتفضوا غضبًا وشهدت شوارع البحرين والمنطقة الشرقية غليانًا ثوريًّا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *