×

حراك ثوري متنوّع يعمّ «البحرين» تحت عنوان «لن نرهب الاعتقال»

كان يوم أمس الجمعة 6 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015 شاهدًا آخر على حيويّة جماهير الثورة وحراكها المتصاعد.

كان يوم أمس الجمعة 6 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015 شاهدًا آخر على حيويّة جماهير الثورة وحراكها المتصاعد.

فعلى صعيد التظاهرات الشعبيّة، شهدت العديد من المناطق: أبوصيبع والشاخورة، السهلة الجنوبيّة، كرباباد، المرخ، سار، مقابة، صدد، وشهركان تظاهرات ندّدت بالمداهمات الإجراميّة السافرة، وتضامنًا مع الأحبّة المختطفين.

كما شارك أهالي عاصمة الثورة سترة في تظاهرة غاضبة مطالبين الكيان الخليفيّ بالكشف عن مصير المختطف إبراهيم المؤمن.

وفي هذا السياق نزل ثوّار البحرين الشجعان إلى الشارع المؤدّي إلى الحيّ الفندقيّ ببلدة الجفير، والشارع المؤدّي نحو ميدان الشهداء في بلدة البرهامة تحت شعار «لن نرهب الاعتقال».

وقد حضر أبطال الميدان بكلّ شجاعة في ساحات بلدات أبوصيبع والشاخورة، والدير مطاردين بنيران دفاعهم المقدّس عصابات المرتزقة تحت شعار «خسئتم يا آل خليفة» تنديدًا بالمداهمات.

وبشجاعة فائقة أشعل فرسان الكرامة النيران خلف مطار البحرين الدوليّ، وفي شارع الشهيد أحمد فرحان، كما تصاعد لهب نيران الغضب أمام وكر التعذيب مركز سترة، وطاردت هذه النيران فلول المرتزقة ببلدة الدراز.

مصدر : كان يوم أمس الجمعة 6 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015 شاهدًا آخر على حيويّة جماهير الثورة وحراكها المتصاعد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *