×

الحراك يتواصل تصاعديّاً استعداداً لاستقبال «عاشوراء الحسين»

استمرارًا بالحراك الثوريّ، واصلت جماهير الثورة يوم أمس الجمعة 9 أكتوبر/ تشرين الأوّل 2015 فعاليّاتها الثوريّة المتنوّعة ضدّ الكيان الخليفيّ الفاسد.

استمرارًا بالحراك الثوريّ، واصلت جماهير الثورة يوم أمس الجمعة 9 أكتوبر/ تشرين الأوّل 2015 فعاليّاتها الثوريّة المتنوّعة ضدّ الكيان الخليفيّ الفاسد.

فقد انطلق أهالي دمستان، المعامير، صدد، شهركان وكرباباد، في تظاهرات جابت أرجاء هذه البلدات، وسط شعارات أكّدت الاستمرار في الحراك حتى تحقيق أهداف ثورة 14 فبراير المجيدة.

كما فرض ثوّار البحرين الأبطال، في عمليّات بطوليّة، سيطرتهم على شارع الشهيد «علي المؤمن»، وقطعوا شارع الشهيد المقاوم «أحمد فرحان» في عاصمة الثورة سترة.

وتمكّن أبطال الميادين من قطع شارع البديّع عبر إشعال نيران الغضب وسطه، والشارع المؤدّي نحو قصر الطاغية في بلدة صدد.

من جانب آخر أخضع الثوّار الشارع العام – المسارين في باربار، ومقابة، والشارع العام في بلدة سلماباد، لقبضتهم الثوريّة.

في حين تصدّى فرسان الكرامة بكلّ بسالة، بنيران الغضب، لعصابات المرتزقة في أبوصيبع والشاخورة، وشهدت محاور ميدان «تيجان الوطن» وبلدة النويدرات عمليّات ثوريّة للمجاهدين.

وتأتي هذه التحرّكات التي نفّذت في جمعة «حسينيّون لن نركع» تضامنًا مع الأحبّة الأسرى وتمسّكًا بالنهج الحسينيّ المقاوم.

مصدر : استمرارًا بالحراك الثوريّ، واصلت جماهير الثورة يوم أمس الجمعة 9 أكتوبر/ تشرين الأوّل 2015 فعاليّاتها الثوريّة المتنوّعة ضدّ الكيان الخليفيّ الفاسد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *