×

للمرة الثانية..ثوّار البحرين يُخضعون الميادين لقبضاتهم تحت شعار «الحسين مدرسة الأحرار»

لم يكد العدوّ الخليفيّ يتخطّى سيطرة ثوّار البحرين على أهمّ الشوارع والميادين، حتّى باغتوه بعمليّة بطوليّة جديدة يوم أمس الثلاثاء 6 أكتوبر/ تشرين الأوّل 2015.

لم يكد العدوّ الخليفيّ يتخطّى سيطرة ثوّار البحرين على أهمّ الشوارع والميادين، حتّى باغتوه بعمليّة بطوليّة جديدة يوم أمس الثلاثاء 6 أكتوبر/ تشرين الأوّل 2015.

فتحت شعار «الحسين مدرسة الأحرار»، قام ثوّار أرض الفخر والفخار «عالي» بقطع شارع زايد الحيويّ بنيران الغضب، التي اشتعلت وسطه وارتفعت أعمدتها عاليًا، في حين لاحقت نيران الدفاع المقدّس عصابات المرتزقة المعتدية، كما قاموا في إسكان عالي بإشعال نيران الغضب في حاجز الفصل العنصريّ المؤدّي للرفاع.

تقاطع «خطّ النار» خضع بدوره للثوّار الأبطال في السهلة الجنوبيّة، الذين أشعلوا أيضًا نيران الغضب فيه، مسبّبين شلل مروريّ محكم فيه.

فرسان الإباء في عاصمة الثورة سترة أطلقوا صرخة الغضب، وقطعوا شارع الشهيد المقاوم «أحمد فرحان»، مرّتين متواليتين، وسط إرباك كبير لعصابات المرتزقة، التي أوهنتها ملاحم الإباء التي سطّرها أبطال الميادين من خلال سيطرتهم على الشارع.

مصدر : لم يكد العدوّ الخليفيّ يتخطّى سيطرة ثوّار البحرين على أهمّ الشوارع والميادين، حتّى باغتوه بعمليّة بطوليّة جديدة يوم أمس الثلاثاء 6 أكتوبر/ تشرين الأوّل 2015.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *