×

البحرين تثور غضبًا..تنديدًا بحصار بلدة راية العزّ «النويدرات»

لم تهدأ مدن البحرين وبلداتها يوم أمس الأربعاء 30 سبتمبر/ أيلول 2015، استنكارًا لما يقترفه العدوّ الخليفيّ من جرائم بحقّ أهالي النويدرات.

لم تهدأ مدن البحرين وبلداتها يوم أمس الأربعاء 30 سبتمبر/ أيلول 2015، استنكارًا لما يقترفه العدوّ الخليفيّ من جرائم بحقّ أهالي النويدرات.

فقد انطلقت في البلاد القديم مسيرة «عين الله ترعاكم»، التي دعا إليها ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير، حيث جاب المتظاهرون، رجالًا ونساء، أرجاء البلدة بالشعارات المندّدة بالحصار الإرهابيّ على أهالي النويدرات الصامدين.

كما عبّر أهالي باقي المدن والبلدات عن تضامنهم مع أهالي النويدرات بحراك ثوريّ أوهن المرتزقة، حيث قام فرسان الإباء بإحكام سيطرتهم على أهمّ شوارع البحرين: شارع خطّ النار في الصالحيّة، محور شارع 14 فبراير في بوري، الشارع العام في المقشع، وشارع توبلي التجاريّ الذي عصف به شلل مروريّ بعدما اشتعلت فيه نيران الغضب، التي أشعلها ثوّار بلدة أسياد النزال أيضًا خلف مطار البحرين الدوليّ.

أهالي كرزكان، المعامير، صدد، وتوبلي انطلقوا في مسيرات ثوريّة غضبًا لما يتعرّض له أهالي النويدرات، بينما قام الثوّار الأبطال في أبو صيبع والشاخورة بالتصدّي لعصابات المرتزقة.

أما في دمستان فقد نظّم الأهالي وقفة تضامنيّة مع أهالي النويدرات تحت شعار «عين الله ترعاكم».

هذا ويستمرّ العدوّ الخليفيّ في حصاره الإرهابيّ على بلدة راية العزّ، مستبيحًا بيوتها، ومروّعًا أهلها الصامدين.

مصدر : لم تهدأ مدن البحرين وبلداتها يوم أمس الأربعاء 30 سبتمبر/ أيلول 2015، استنكارًا لما يقترفه العدوّ الخليفيّ من جرائم بحقّ أهالي النويدرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *