×

ساحات «الجفير» تشهد جولات الإباء في «جمعة البراءة والرجم»

بلغ الحماس الثوريّ أشدّه في الجفير في جمعة البراءة والرجم.

بلغ الحماس الثوريّ أشدّه في الجفير في جمعة البراءة والرجم.

فقد أقدم فرسان الإباء، يوم الجمعة 25 سبتمبر/ أيلول 2015، على تنفيذ عمليّة ثوريّة من 3 جولات، أوقفت مرتزقة العدوّ الخليفيّ عاجزين أمام اندفاعهم البطوليّ، حيث أحكموا بدايةً سيطرتهم على الشارع المؤدّي نحو الحيّ الفندقيّ، ثم هيمنوا على الشارع المؤدّي للقاعدة الأميركيّة.

وما إن اعتقد العدوّ الخليفيّ أنّه أعاد الوضع فيه إلى ما كان، حتى كانت الجولة الثالثة في السيطرة على هذا الشارع المهمّ بسواعد الأبطال، الذين أثبتوا قدرتهم على التحكّم بهذا الشارع مرارًا وتكرارًا، بعزيمة المثابرين على إكمال حراكهم الثوريّ.

مصدر : بلغ الحماس الثوريّ أشدّه في الجفير في جمعة البراءة والرجم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *