×

«البحرانيون» يصلون إلى مشارف «ميدان الشهداء» رغم التشديد العسكري

توافدت جماهير الشعب الأبيّة، منذ الصباح الباكر، إلى المناطق القريبة من ميدان الشهداء، حيث استقبلت في بيوت المواطنين الأباة، استعدادًا للانطلاق بالزحف التاريخيّ عند إعلان ساعة الصفر.

«البحرانيون» يصلون إلى مشارف «ميدان الشهداء» رغم التشديد العسكري

توافدت جماهير الشعب الأبيّة، منذ الصباح الباكر، إلى المناطق القريبة من ميدان الشهداء، حيث استقبلت في بيوت المواطنين الأباة، استعدادًا للانطلاق بالزحف التاريخيّ عند إعلان ساعة الصفر.

وقد أقيمت الصلاة جماعة بإمامة شيخ المجاهدين#‏الجدحفصي، بحضور كبير من الأهالي المؤمنين، ثم مدّت موائد الضيافة والكرم للأهالي المتوافدين.

وكان في مقدّمة الجماهير الواصلة إلى المناطق القريبة لميدان الشهداء، أولياء الدم وأسر الشهداء، وعدد من النشطاء، مؤكّدينجهوزيّتهم العالية للمشاركة في استحقاق 14 أغسطس، ومن بينهم: آباء الشهداء: علي المؤمن، صادق سبت، السيد هاشم، علي المشيمع،أحمد العرنوط، علي الشيخ، ووالدة الشهيد أحمد فرحان، وأسرتا الشهيدين عبدالكريم الفخراوي، وحسين الجزيري، إضافة إلى رجل الصمود «الحاج مجيد»..

وفي تمام الساعة الرابعة عصراً انطلقت الحشود الشعبيّة نحو ميدان الشهداء في قلب العاصمة المنامة، وحين وصولها إلى مشارف الميدان تعرّضت لهجوم وحشي من قبل المرتزقة الأجانب، ولا تزال الاشتباكات مستمرّة حتى لحظة إعداد هذا التقرير.

مصدر : توافدت جماهير الشعب الأبيّة، منذ الصباح الباكر، إلى المناطق القريبة من ميدان الشهداء، حيث استقبلت في بيوت المواطنين الأباة، استعدادًا للانطلاق بالزحف التاريخيّ عند إعلان ساعة الصفر.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *